مجلة فرنسية: فرق شاسع بين أعداد الملقحين في المغرب والجزائر

هبة بريس

كتبت المجلة الفرنسية “لوبوان”، أن المغرب بتنفيذه لـ8 ملايين تلقيح مضاد لـ”كوفيد-19″، يكون قد “أمسك بزمام الأمور”، مؤكدة أنه منذ بداية الوباء “برهن المغرب مرة أخرى على خبرته”.

وأوضحت الوسيلة الإعلامية ضمن ركنها الخاص بالشأن المغاربي، أنه “من وجهة نظر صحية، بعد بلوغ الاستقلالية من حيث وسائل الحماية في 2020 عبر تصنيع الكمامات الواقية، ثم تصديرها، تواصل المملكة تقدمها من خلال التلقيح بوتيرة مضطردة”.

وأوضحت المجلة أن البلاد أعلنت في 2 أبريل الجاري عن تلقي 3,8 مليون مغربي لجرعتين من اللقاح و4,3 مليونا لجرعة واحدة، “مقابل 53 ألفا في تونس و75 ألفا في الجزائر. ما يمثل فرقا شاسعا”.

وأشارت “لوبوان” إلى أن المقارنة بين المغرب والجزائر تعتبر “أكثر إيلاما لذوي الغرور السياسي، لاسيما وأن الأمر ليس بمسألة أموال، علما أن القدرة الشرائية للجزائر ليست موضع مساءلة من أحد”، مسجلة أن “حرب الجرعات” تكسب بقوة النفوذ، “فالجزائر تعاني من افتقارها للسياسة الخارجية بسبب الأزمة الداخلية”.

وأكدت المجلة أنه “في مواجهة الدبلوماسية الدولية للقاحات، يسير كل بلد على الإيقاع الذي يلائمه. وبمنحه لـ 8 ملايين لقاح، يكون المغرب قد أمسك بزمام الأمور”.

وحسب كاتب المقال، فإن المغرب إلى اليوم “يمكن أن يؤكد لساكنته وللرأي العام الدولي أن القول تلاه الفعل، بينما لا زال جيرانه يواجهون الصعوبات”.

ما رأيك؟
المجموع 11 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?


نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق