مسلحون يقتلون قاض وعائلته في باكستان

هبة بريس

اعلنت الشرطة الباكستانية عن مقتل قاضي محكمة مكافحة الإرهاب في وادي سوات وعائلته على أيدي مسلحين، أثناء توجهم من وادي سوات إلى العاصمة إسلام آباد.

وقال المسؤول في الشرطة شعيب خان إن القاضي أفتاب أحمد أفريدي وزوجته وطفليه (بينهم ابن يبلغ من العمر عامين) قتلوا في الهجوم، إضافة إلى إصابة اثنين من حراسه بجروح خطيرة.

ولم تعلن أي جهة حتى الآن مسؤوليتها عن الهجوم.

وتأسست محاكم مكافحة الإرهاب في باكستان للنظر في قضايا تتراوح بين تمويل الإرهاب ومحاكمة مرتكبي الهجمات.

وجرى تكليف أفريدي قبل شهرين بتولي مسؤولية محاكم مكافحة الإرهاب في وادي سوات، الذي كان خاضعا لسيطرة حركة “طالبان”، التي أطلقت النار على الناشطة ملالا يوسفزاي لدعوتها لتعليم الفتيات.

وطرد الجيش الباكستاني “طالبان” من المنطقة عام 2009.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق