عودة نرجس إلى حزب “البام” تبعثر أوراق بعض منتخبي مراكش

هبة بريس - لبنى أبروك

لاحديث بمقر حزب الأصالة والمعاصرة ومؤسسة الجهة في مراكش إلا عن العودة المفاجئة لرئيس الجهة الأسبق حميد نرجس الى أحضان الحزب، حيث من المرتقب أن يترشح للانتخابات التشريعية بإقليم الرحامنة.

مصادر موقع “هبة بريس” أكدت ابتهاج ساكنة الرحامنة بهذه العودة، بينما يسود ارتباك كبير داخل مؤسسة الجهة، باعتبار أن الرجل العائد معروف بصرامته وانضباطه، في وقت تسربت فيه بعض الوثائق إلى جهات مسؤولة حول عدة اختلالات في تدبير بعض الملفات.

وعلمت هبة بريس أن تقارير مفصلة تم تهييؤها بخصوص بعض الصفقات المتعلقة بشراء سيارات النقل المدرسي، وشراء سيارات الإسعاف، واقتناء شاحنات نقل الماء وشاحنات النظافة، خاصة أن رئاسة الجهة فوضت عددا من الصلاحيات إلى أحد النواب الذي أصبح هو الآمر الناهي في مجموعة من القضايا والملفات.

وفي انتظار الكشف عن نتائج هذه التقارير يسود توجس كبير من عودة الرئيس السابق الى قيادة الحزب على المستوى الجهوي، وهو ما سرع من عجلة عقد اجتماعات متوالية على المستوى المحلي والمركزي، ومنها العودة المحمومة لحكيم بنشماس الذي يسعى للحفاظ على مواقعه المركزية قبل أن يفوته قطار إعادة ترتيب الأوراق.

ومما زاد في الطين بلة وحرك أرجل الكراسي الأثيرة، ما تم تناقله أمس من أخبار حول قرب التحقيق مع الزعيم الأسبق لحزب الأصالة والمعاصرة مصطفى الباكوري حول تدبيره لملفات الطاقة البديلة، وهو ما يفيد بأن تطبيق مبدأ ربط المسؤولية بالمحاسبة لن يميز بين قريب وغريب، وأن عجلات الجرار ليست في منأى عن ذلك.

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق