حاملو الشهادات بالجماعات الترابية يحتجون بسطات

محمد منفلوطي_ هبة بريس

نفذت التنسيقية الوطنية لحاملي الشهادات والدبلومات بالجماعات الترابية اليوم وقفة احتجاجية أمام مقر عمالة سطات للتنديد بما وصفتها بسياسة الهروب إلى الأمام التي تنتهجها المديرية العامة للجماعات الترابية وعدم تعاطيها بشكل شفاف وصريح مع مطالب موظفي وموظفات القطاع من حاملي الشهادات والدبلومات.

الصيغة النضالية التي اختارتها التنسيقية تأتي في سياق البرنامج النضالي الوطني الذي سطره المكتب، والذي دعا فيه كافة المتضررين إلى انجاح الوقفة المزمع تنظيمها الأربعاء 31مارس الجاري أمام مقر وزارة الداخلية بالرباط، للتنديد بما وصفوها بالتماطل وعدم التعاطي الايجابي مع المذكرات المطلبية للاطارات النقابية المحاورة.

وأكدت التنسيقية في بلاغ لها توصلت هبة بريس بنسخة منه، على أن خروج المحتجين اليوم يأتي في ظل استمرار تجاهل المديرية العامة للجماعات الترابية لمطالب التنسيقية، ومن خلال مخرجات الحوار القطاعي ل16مارس الجاري، ونهج الأخيرة لسياسة الهروب الى الامام مقابل تشبتها في تدبير مجريات الحوار الاجتماعي القطاعي بأسلوب عقيم لا يستجيب للحد الأدنى من مطالب الشغيلة الجماعية، وكذا تهربها المقصود من مسؤولياتها في ايجاد حل نهائي لملف حاملي الشهادات والدبلومات إسوة بباقي القطاعات العمومية الأخرى.

وطالبت التنسيقية كافة الموظفين والموظفات المعنيين بالنزول إلى الميدان للعمل على انجاح محطة الوقفة الاحتجاجية أمام الوزارة ضمن إضراب وطني في 31مارس وفاتح أبريل المقبل..

ما رأيك؟
المجموع 10 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق