جلول : انا قيادي نقابي وحقوقي ومواقفي يعرفها الجميع

هبة بريس ـ الربــاط

 كشف محمد جلول المعتقل على خلفية احداث الريف في جواب له أمام هيئة المحكمة حول مكالمة هاتفية تأمره بقيادة الحراك ان  تلك المكالمة الهاتفية  كانت “جد عادية” .

 المكالمة التي تم تفريغها جاء فيها ان بلال عزوز الذي تتهمه السلطات ب”الانفصال”، قال لجلول ” أستاذ يقول لك بوجيبار عليك أن تقود الحراك بعد محاصرة الزفزافي”، ليرد جلول” تحياتي..تحياتي”.

هذه المكالمة قال عنها جلول أنها “أنا لم أتصل بعزوز هو من اتصل بي..، أنا سيدي الرئيس قيادي نقابي، وحقوقي، ومواقفي أعلن عنها ويعرفها الجميع فكيف يأتي شاب في عمر ابني ليعطني الأوامر، أنا لا أحد يأمرني سيدي الرئيس، أنا أقوم بما يمليه علي موقفي، ومن راسي”.

وحول علاقته ببلال عزوز  قال جلول” ليس لدي علاقة ببلال عزوز وما عرفت عنه من المعتقلين أنه شاب حرم من الدراسة في بلده وعانى من الحرمان، وهاجر إلى أوروبا”.

ما رأيك؟
المجموع 4 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. بقى لنا غير محمد جلول نهدرو عليه وحنا عندنا قضايا تستحق النقاش والدرس هذا راه التخربيق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق