سطات…أشغال حفر وترميم تهدد مباني بالانهيار

محمد منفلوطي_ هبة بريس

علمت هبة بريس من مصادرها، أن عمليات الحفر التي وصفت بالعشوائية التي همت تمرير قنوات للصرف الصحي بزنقة الحمام بالجماعة الحضرية ثلاثاء لولاد نواحي ابن احمد اقليم سطات، خلفت نوعا من الاستياء والتذمر والرعب في صفوف أسرة تعيش داخل منزلها المتواضع بعد ظهور تصدعات وتشققات تنذر بوقوع الكارثة خوفا من شبح الانهيار على رؤوس العباد.

محمد العلالي الفاعل الجمعوي والحقوقي بالمنطقة، أكد في تصريح لهبة بريس، أن أسباب هذا الهلع تعود بالأساس إلى انطلاق أشغال الحفر بجنبات الأساسات قصد تمرير قنوات الصرف الصحي وقنوات الماء الصالح للشروب بزنقة (الحمام) وذلك من مقاولة تابعة للوكالة المستقلة لتوزيع الماء الشاوية بسطات .

وأضاف الفاعل الجمعوي أن أب الأسرة المتضررة رفع شكايته محذرا من عمليات الحفر الناجمة عن الأشغال والتي تسببت حسب تصريحات ذات المتحدث في اهتزازات خطيرة وتصدعات نتج عنها تساقط الجدران وشقوق وأضحى معه المنزل مهدد بالسقوط في أية لحظة ، غير أنه لم يلق آذانا صاغية لحالته التي جرت بعيدا عن أعين السلطة التي لا تنام.

وناشد المتحدث عامل إقليم سطات بالتدخل لإنصافه فيما لحقه ، مناشدا في ذات الوقت جمعيات المجتمع المدني والحقوقي لتوفير مأوى لأسرته المهددة بالتشرد.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق