حمورو : رسالة استقالة الأزمي صرخة في وجه الانحراف

هبة بريس ـ ع عياش 

شهد حزب “العدالة و التنمية” استقالة قياديين في الحزب، هما مصطفى الرميد وإدريس الازمي الإدريسي.

مصطفى الرميد قد تقدم باستقالته من منصبه الحكومي لأسباب مرضية، وكذلك استقال إدريس الأزمي الإدريسي من رئاسة المجلس الوطني ومن الأمانة العامة للحزب.

حسن حمورو، عضو المجلس الوطني للحزب قال في تدوينة فيسبوكية ”  أعدت قراءة رسالة استقالة الأخ الفاضل ادريس الإدريسي الأزمي، من رئاسة المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية عدة مرات… الحقيقة أنها وثيقة للتاريخ.. صرخة في وجه الانحراف… تشخيص لـ”الداء” الذي يعاني منه الحزب منذ سنوات…

واضاف الاخير ” إذا لم تؤخذ مضامين رسالة الاستقالة بالجدية اللازمة وأولى مؤشراتها الاعلان العاجل عن دورة استثنائية للمجلس الوطني بنقطة فريدة في جدول أعماله، تتعلق بالبت في الاستقالة والتداول في أسبابها، فإن “قطار المعقول” قد “فات” الحزب فعلا…

وختم تدوينته قائلا “عندها كل واحد يمشي يقضي شغالو، أو يبحث عن فضاءات أخرى يواصل فيها عبادة الله على هدى وبصيرة!

وقال حمورو في تدوينة سابقة ” بالنسبة الي كمناضل في حزب العدالة والتنمية، وقْع استقالة الاخ رئيس المجلس الوطني، الفاضل إدريس الإدريسي الأزمي، أكبر من وقْع استقالة الأخ وزير الدولة الفاضل مصطفى الرميد من الحكومة… ”

واسترسل قائلا ” بالنسبة الي وكما قلت منذ بداية هذه المرحلة: الحزب أولى وأبقى.. وعلى مناضليه تقويته وتحصينه ليكون عنصرا نافعا في استقرار الوطن وتنميته وتقدمه!

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
5

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. الرجل يستبق الانتخابات …في الحاضر لا مبر ر يمكن الركوب عليه خصوصا وان تمرير مخطط خطير مثل قانون التقاعد المشؤوم وفرض التعاقد يشكل اكبر انجاز افتخر به بنكيران وخدم به الدولة…المغاربة جربوا العدالة والتنمية وندموا لانهم ضحوا باحزاب كانت اكثر شفافية…

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق