بعد المصالحة.. قطر ومصر تتفقان على استئناف عمل السفارات

هبة بريس – وكالات

ذكرت وسائل اعلام أن قطر ومصر توصلا، الثلاثاء إلى اتفاق حول استئناف عمل السفارات.

وقالت المصادر الدبلوماسية في القاهرة، في حديث لوكالة “تاس” الروسية: “اتفق الطرفان على استئناف عمل البعثتين الدبلوماسيين على مستوى القائمين بالأعمال قبل تعيين السفير المصري لدى الدوحة والسفير القطري لدى القاهرة”.

وأوضحت المصادر أن الطرف المصري عرض خلال محادثات الثلاثاء شروطه وشدد على أولوياته في مسار تسوية العلاقات بين البلدين، ويتمثل أهمها في المطلب الصارم من قبل القاهرة للدوحة بعدم التدخل في الشؤون الداخلية لمصر.

ونقلت “تاس” عن مصادرها مع ذلك أن “الدبلوماسية المصرية تعمل على ضمان تطبيق الالتزامات التي تحملتها بهدف إعادة العلاقات الطبيعية بين البلدين”.

وأعلنت قطر ومصر، في وقت سابق من الثلاثاء، أن وفدين يمثلان البلدين عقدا اجتماعا في الكويت لوضع آليات وإجراءات خاصة بالمرحلة المستقبلية، وذلك لأول مرة منذ التوقيع يوم 5 يناير على بيان العلا في السعودية، الذي أنهى الأزمة المندلعة عام 2017 بين الدوحة من جهة والرياض وأبو ظبي والمنامة والقاهرة من جهة أخرى.

ورحب الجانبان “بالإجراءات التي اتخذها كلا البلدين بعد التوقيع على بيان العلا كخطوة على مسار بناء الثقة بين البلدين الشقيقين”، كما بحث الاجتماع “السبل الكفيلة والإجراءات اللازم اتخاذها بما يعزز مسيرة العمل المشترك والعلاقات الثنائية بين البلدين، وبما يحقق تطلعات شعبيهما في الأمن والاستقرار والتنمية”.

واتفقت قطر ومصر يوم 20 يناير على استئناف العلاقات الدبلوماسية بين الطرفين وذلك بعد أن تمت إعادة حركة الطيران يوم 18 من الشهر ذاته.

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. مصر تتبع طريق أسيادها السعودية والإمارات للمصالحة وليس خالصة لوجه الله تعالى.صدق من قال أن هاته الأمة الإسلامية تعيش مثل حياة ملوك الطوائف بالاندلس:أسود على شعوبهم وفئران على أعدائهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق