فرنسا.. لا دوافع إرهابية في حادث قتل طالب سوداني لموظف

هبة بريس – وكالات

أفادت المدعية العامة في مدينة باو بفرنسا، اليوم السبت، بأنه ليس لدى طالب اللجوء السوداني الذي قتل موظفا في مركز استقبال مهاجرين في مدينة باو بجنوب فرنسا، أي دوافع إرهابية.

وأشارت المدعية العامة إلى أنه في أعقاب الهجوم أمس، تم اعتقال المهاجم من قبل اثنين من موظفي مركز اللجوء.

وقالت السلطات الفرنسية إن لاجئا سودانيا طعن وقتل موظفا في مركز لطالبي اللجوء في مدينة باو بجنوب فرنسا، يوم أمس الجمعة، بعد رفض طلبه للجوء السياسي.

ولفت مصدر في الشرطة لوكالة “رويترز” إلى أن طالب اللجوء السوداني قتل مدير المركز بطعنه مرارا في حلقه، وإن المهاجم وصل إلى فرنسا قبل خمس سنوات، وارتكب أعمال عنف بسكين في 2017.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. طالب سوداني معنى انه يدرس اما طالب اللجوء فهو شئ آخر….هزلت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق