إدارة السجون تعلن فك أصغر معتقلي حراك الريف لإضرابه عن الطعام

هبة بريس ـ الرباط

أعلنت إدارة السجن المحلي الناظور 2، أن السجين محمود بوهنوش، أصغر معتقلي حراك الريف، قد تقدم يومه الأربعاء، بإشعار خطي لإدارة السجن، يعلن فيه فكه الإضراب عن الطعام الذي بدأه يوم 15 فبراير.

وأضافت إدارة السجن في بيان توضيحي أن بوهنوش ظل يتسلم وجباته الغذائية بانتظام، قبل أن يتقدم بتاريخ 15 فبراير الجاري إلى إدارة المؤسسة بإشعار شفوي بالدخول في إضراب عن الطعام.

ووصف البيان ما كتبه محامي بوهنوش الذي زاره في السجن بـ”الادعاءات الكاذبة”، نافيا إخضاع المحامي وزميله لـ”إجراءات استثنائية” حين دخولهما إلى المؤسسة، و”أن الأمر يتعلق بالإجراءات الاحترازية التي يتم تطبيقها على جميع من يلج إلى المؤسسة، وذلك في ارتباط بالوقاية من فيروس كورونا المستجد”.

وبخصوص ما أشار إليه المحامي من “تسويف في إحضار السجناء بغية دفع المحاميين لمغادرة المؤسسة”، فقد اعتبرت إدارة السجن أن هذا الادعاء كاذب، “ومحاكمة للنوايا كان حريا به الترفع عنها، حيث إن إحضار السجناء الذين كانوا معنيين بالمخابرة استغرق فقط الوقت اللازم للإجراءات المعمول بها في مثل هذه الحالات”.

وأعلنت إدارة سجن الناظور أنها قررت التقدم بشكاية في شأن الاتهامات الخطيرة التي تضمنتها تدوينة المحامي في حق إدارة المؤسسة السجنية إلى الجهة القضائية المختصة.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق