الاستقلالي “سالك بولون” يتعرض لحملة تشهير فيسبوكيا

ع اللطيف بركة : هبة بريس

نفت مصادر مقربة من البرلماني الاستقلالي ” سالك بولون ” الذي يشغل أمين مجلس النواب، ما روجت له إحدى الصفحات الفايسبوكية بإقليم طانطان، بكون تم إعتقاله بالبيضاء بسبب معاملات تجارية.

واعتبرت نفس المصادر، أن الخبر غير صحيح، وأن مروجيه في الفضاء الازرق، كان غرضهم تشويه سمعة البرلماني الاستقلالي ” بولون” الذي يشغل مهمة رئيس المجلس الاقليمي لطانطان، ورجل أعمال ناجح، ورجحت نفس المصادر أن تكون لحملة التشهير المغرضة الغاية منها صراع سياسي مع إقتراب موعد الانتخابات.

والمثير أن توقيت بث ” الخبر الزائف” بإعتقال البرلماني ” السالك” صادف حضوره أشغال البرلمان جلسة الاربعاء الماضي، مما جعل مناضلي حزب الاستقلال ومعارف البرلماني بإستنكار هذا السلوك المشين لتشويه سمعة أحد رجالات إقليم طانطان.

وسبق ل ” سالك بولون” ان شغل مهمة رئيس المجلس البلدي لطانطان، ودخل البرلمان منذ إستحقاقات 2003 الى اليوم، كما يعد من المدافعين عن إنشغالات ساكنة الاقليم، من ضمنها سؤاله لوزير التجهيز بخصوص تأهيل البنية التحتية لميناء طانطان وعدد من القضايا الاخرى.

وكشفت مصادر الجريدة، أن دفاع البرلماني ” سالك بولون” سيلتجأ للقضاء من أجل متابعة أصحاب أو من يقف من وراء التشهير به فيسبوكيا .

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
6

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق