شبيبة حزبية تدين “المقاربة الامنية” ضد مطالب “المتعاقدين”

هبة بريس ـ الرباط

عبر المكتب الوطني للشبيبة الاشتراكية عن استكاره لما وصفه بـ”إصرار” الحكومة على “اعتماد المقاربة الأمنية في التعاطي مع المسيرات السلمية الاقليمية والجهوية الرافضة لسياستها في ميدان التربية والتعليم”، خاصة تلك التي تخوضها “التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد”.

وسجلت ذات الجهة في بلاغ لها، إن “الحكومة أبت مجددا إلا أن تشهر مرة أخرى آلتها الأمنية لمنع هذه المسيرات يوم 10 فبراير 2021″، مُدِينة تعرض الأساتذة المتعاقدين المشاركين في “المسيرات السلمية لكل أشكال العنف الذي خلف إصابات عديدة في صفوفهم تم على إثرها نقل عدد منهم إلى المستعجلات”.

وشدد البلاغ على ضرورة “التعاطي الايجابي للحكومة ووزارة التربية الوطنية لكل النقط التدبيرية المطروحة من طرف التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد”، والمتعلقة بالاساس بـالتعويضات العائلية، التعويض عن المناطق، الترقية، الحركة الانتقالية الوطنية، والحق في تغيير الإطار إسوة بزملائهم الرسميين.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق