أخنوش: ساهمنا في خلق ما يزيد عن مليون فرصة شغل بالقطاعات التي ندبرها

هبة بريس – الرباط

أكد رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار، عزيز أخنوش، أنه بالإضافة للصحة، يوجد التشغيل في مقدمة أولويات المغاربة، مشيرا الى أن الحزب لامس عمق إشكالية البطالة، من خلال كل الجولات الميدانية وبرامج الإنصات التي تعاقبت منذ توليه رئاسة التجمع.

وذكر اخنوش في كلمته بافتتاح المجلس الوطني للحزب المنعقد يومه السبت عن طريق المناظرة المرئية، أن “المغاربة وكيفما كانت ظروفهم، وأينما كانت مجالات انتماءاتهم الجغرافية، فالبطالة تؤرق بال الشباب وغير الشباب.”

وأضاف اخنوش بالقول “اعتمدنا في صياغة الحلول على حصيلة تدبيرنا للقطاعات المنتجة، التي مكنتنا من خلق ما يزيد عن مليون فرصة شغل، في الفلاحة والصيد البحري والصناعة وغيرها، كما اعتمدنا على تجاربنا المقاولاتية السابقة، حيث ساهمنا في خلق فرص شغل لائق تضمن العيش الكريم لعشرات الآلاف من الأسر المغربية.” يؤكد رئيس حزب “الحمامة”

ما رأيك؟
المجموع 8 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?


نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. يبقى الكلام كلاما والواقع لايؤكد ذلك.البطالة حطمت الأرقام خاصة في زمن كرونا حيث فقد الكثير مصدر رزقهم.نحن تتوفر على شواطئ بطول مئات الكيلومترات لو تم إنشاء موانئ صيد جديدة وتسليم رخص الصيد للصيادين لاستطاع الكثير من العاطلين الحصول على شغل.

  2. ربما خلقتم بعض المناصب في القطاعات التي يسيرها حزبكم، لكنكم في نفس الوقت دمرتم من خلال سياستكم أهم قطاع في البلاد ألآ هو قطاع الفلاحة. أن آلاف الفلاحين يعانون خاصة في ظل جائحة كورونا دون أن تقدمون اليهم أدنى مساعدة. فبالاضافة الى معاناتهم من آثار الجفاف وما رافقها من غلاء للعلف- استفادت فئة معينة ومحظوظة من الاعانة، أما الفلاحين الصغار والمتوسطين فكان الله في عونهم – فجاءت كورونا لتكون الضربة القاضية لهم.، حيث وجدوا صعوبة في ولوج الأسواق كما انخفضت أثمنة الماشية..بشكل ملفت….انهم عاشوا أقبح سنة فلاحية منذ سنوات. كان الله في عونهم..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق