سخط شعبي بالجزائر.. عائلة من سبعة أفراد لم تأكل منذ أيام

*الصورة من الارشيف * 

هبة بريس- وكالات

نُقلت عائلة من سبعة أفراد بالجزائر إلى مستشفى بمنطقة الريف بالمنيعة بولاية غرداية (جنوب البلاد )، بسبب إصابتهم بأمراض سوء التغذية.

وقالت وسائل إعلام محلية، الأربعاء، إن العائلة “معوزة ولم تتناول الطعام منذ أيام، ما تسبب في تدهور حالتها الصحية”.

وحضر عملية نقل العائلة إلى المستشفى من طرف مصالح الحماية المدنية، كلّ من رئيس دائرة وبلدية المنيعة وعضو بالمجلس الشعبي الولائي وممثل عن مديرية النشاط الاجتماعي بالولاية.

وتدخلت السلطات بعد نداء وجهه ناشطون في “جمعية وفاء للإحسان والتضامن” التي اكتشفت حالة العائلة واتصلت بالسلطات.

وخلفت الحادثة غضبا على شبكات التواصل الاجتماعي، حيث دون الإعلامي محمد بلعالية على حسابه في فيسبوك “لا حول ولا قوة الا بالله. عائلة توشك على الهلاك بسبب الجوع في المنيعة.. أحس بالعار”.

ما رأيك؟
المجموع 13 آراء
12

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫5 تعليقات

  1. بقاو تابعين غير المغاربة و الصحراء وكلوا غير شعبكم يا حكام العسكر الكذابين

  2. لم نعهد فينا الشماتة!!!
    و لم نكن يوما مخلين بواجب الاحترام للجار، فالشعب الجزائري امتداد لاواصر اخوة جمعتنا و تجمعنا رغم مواقف حكامها!!
    و هو ما يجعلنا ننادي بعدم الخوض في مآسي قد تكون امتدادا لماسي مثلها عندنا!!

  3. خبر محزن للغاية ، الإنسانية في امتحان صعب

  4. العسكر الفاشي السارق لإرادة الشعب الجزائري الشقيق أكلوا ثرواته وسرقوا أمواله كلها والباقي صرفوه على عصابة لتفريق الشعبين ويبقى العسكر يختبأ وراء عدو إسمه المغرب ليبرر سرقته وقتله كل من عاكسه في سياسته العدوانية ضد الشعبين.

  5. لقد جاعت الطيور في بلاد المسلمين يا عمر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق