تدابير تدريس الأمازيغية تثير استياء هيئات مدنية من وزارة التربية الوطنية

هبة بريس ـ الدار البيضاء 

عبرت الشبكة الأمازيغية من أجل المواطنة عن استيائها من طريقة تدبير وزارة التربية الوطنية لموضوع تدريس الأمازيغية بالأقسام التعليمية، مبدية عدم رضاها عن طريقة تنزيل تدابير تدريسها.

و في هذا الصدد، أوضحت الشبكة الأمازيغية من أجل المواطنة أنها غير مقتنعة بالتدابير التي أعلن عنها وزير التربية الوطنية مؤخرا المتعلقة بتدريس اللغة الأمازيغية، معتبرة أن هذه التدابير لا ترقى لأن تشكل خارطة طريق لإدماج اللغة الأمازيغية في التربية والتعليم.

و شددت الشبكة ذاتها على أن التدابير التي أعلنت عنها وزارة التربية الوطنية تكرس توجها تراجعيا خطيرا يؤسس لمقاربة جديدة للأمازيغية من طرف الدولة المغربية، تقوم على تجاهل مضامين الاعتراف الدستوري بالمكون الأمازيغي، ولا تستحضر بالتالي الالتزامات القانونية والتدبيرية التي يتضمنها القانون التنظيمي 26.16.

و عابت الهيئة السالفة الذكر على وزارة التربية الوطنية كونها تخصص عددا ضئيلا من المناصب المالية للأمازيغية، دون الإفصاح عن الخصاص الكبير الذي تعاني منه هذه المادة في كل المؤسسات التعليمية.

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
6

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. طفرناها حتى والعربية والفرنسية ابغيتو ادزيدونا الشينوية الكلاخ بعينيه

  2. زمان كانوا يدرسوننا العربية في الأول الإبتداءي ثم الفرنسية ابتداء من المستوى الثالث وكانت الدراسة تتم بكل فخر و اعتزاز اما الآن وقد اختلط الحابل بالنابل ماذا سيفعل تلميذ تريد تدريسه ثلاث لغات دفعة واحدة، ومناهج عديدة طبعا لن يحصل شيء (بفتح الحاء) هذا دون ذكر الهاتف الذكي الذي أشغل بال الأطفال تجده عند التلميذ إنها فوضى حقيقية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق