البيجيدي” يُثمّن “المصالحة الخليجية” ويرفض المساس بالمسجد الأقصى

هبة بريس ـ الرباط

ثمنت الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، الخطوات المهمة للمصالحة ونبذ الخلاف بين دول مجلس التعاون لدول الخليج العربي، ونجاح لقائه الأخير بعد استئناف عقد دورات مجلسه الأعلى، “والذي انتهى إلى مصالحة تاريخية بعد سنوات من الخلاف بين مكونات هذا المجلس”، منوهة بما أسفرت عنه القمة من تجديد دعمها للوحدة الترابية لبلادنا.

وتأمل الأمانة العامة، حسب البلاغ الصادر عن لقائها الأسبوعي، في أن تعزز هذه المبادرة مسار التعاون والتكامل بين دول وشعوب المنطقة العربية، والعمل العربي والإسلامي المشترك.

ونوه البلاغ بالحكمة وطابع الحياد الإيجابي الذي التزمته المملكة المغربية تجاه مختلف الدول الخليجية الشقيقة، وكذا السعي المتواصل والصادق لملك البلاد، من أجل رأب الصدع وتجاوز الأزمة الحادة بين الأشقاء الخليجيين في ظروف دولية وإقليمية صعبة.

كما نددت الأمانة العامة للحزب بالاعتداءات التي تنفذها قوات الاحتلال “الإسرائيلي” والممارسات والسياسات الاستيطانية التي تنتهك باستمرار حقوق الشعب الفلسطيني والقانون الدولي وقرارات مجلس الأمن، “وكان آخرها قرار حكومة الاحتلال ببناء مستوطنات جديدة، وعمليات التجريف والحفريات في ساحة البراق وبالقرب من باب المغاربة وفي محيط المسجد الأقصى المبارك، وهي العمليات التي تستهدف تفكيك مسجد قبة الصخرة وبناء الهيكل المزعوم”.

وجددت الأمانة العامة في بلاغها تأكيدها الثابت والراسخ على حقوق الشعب الفلسطيني في النضال من أجل استرجاع حقوقه الوطنية كاملة غير منقوصة، وبأنه لا يجوز المساس بالطابع الإسلامي للمسجد الأقصى ومصلياته وباحاته.

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. الخائن لايوجد له تبرير ولا احد يستمع اليه لأنه خائن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق