برلماني يدق ناقوس خطر تفاقم انتشار المخدرات في أوساط الشباب

هبة بريس ـ الرباط

دق محمد الحمامي، عضو فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس المستشارين، ناقوس الخطر بعد تفاقم ظاهرة انتشار المخدرات في أوساط الشباب بشكل غير مسبوق، مؤكدا أن الوضع أصبح مخيفا وبات يقلق ويهدد جميع الأسر المغربية كما ينذر بكارثة حقيقية على مستقبل الشباب والأطفال.

وقال الحمامي، في مداخلة له خلال جلسة الأسئلة الشفوية المنعقدة اليوم الثلاثاء 12 يناير 2021، إن “دور الحكومة في هذا الصدد غير مجدي وليست هناك توعية ويعرف المغرب شبحا كبيرا في مراكز علاج الإدمان”، مضيفا “المجهودات المبذولة تظل غير كافية بسبب قلة الموارد البشرية وضعف الإمكانيات المادية واللوجستيكية وغياب التنسيق بين المتدخلين”.

وأضاف المستشار البرلماني “انتشار المخدرات وتزايد حجم التعاطي والإدمان يعتبر من أخطر المشاكل الصحية والاجتماعية التي تواجه المغرب، لما لها من تأثيرات سلبية على أمن واستقرار المجتمع”،

وابرز أن مسؤولية الحكومة تبقى قائمة في بلورة الاستراتيجية الوطنية لمحاربة ومكافحة المخدرات وفِي تنفيذها، لأن كل تأخير في التعاطي مع الموضوع بالجدية المطلوبة والصرامة اللازمة سيكلف شبابنا وأطفالنا الكثير.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. بل وحتى الخمور استهلاكها في ارتفاع ملحوظ حيث تجدها في كل مكان وخاصة الشريط الساحلي فالقنينات يتم رميها بعد استهلاكها رغم وجود القمامة اعتقد ان المراقبة غاءبة حتى لو شرعت عشرات القوانين لن تفضي لشيء والدكاكين والاكشاك تبيع التبغ لمن هب ودب دون الاكتراث للسن فوضى و تساهل باد للعيان والسلام عليكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق