يوسف الزروالي يُغادر أسوار سجن تولال

هبة بريس – فاس

وسط حشد من الصحافيين والمواطنين، غادر اليوتوبر المغربي يوسف الزروالي سجن تولال بمكناس اليوم الاثنين 11 يناير الجاري، بعد قضائه عقوبة حبسية بلغت 7 أشهر.، على خلفية اتهامه وإدانته بتهم من بينها التشهير.

وكان الزروالي قد اعتقل ، في شهر يونيو الماضي استنادا إلى شكايات تتهمه باستغلاله أوضاع المحتاجين، وجمعه تبرعات من أجل أخذ الجانب الأكبر من الأموال لنفسه، بدلاً من تقديمها كلها للضحايا.

وواجه اليوتوبر المغربي رفقة أشخاص آخرين متهمين في نفس القضية، الضحايا الذين تعرضوا للنصب والاحتيال عن طريق الإحسان العمومي، لينتهي التحقيق بإحالة الزروالي على سجن تولال ومتابعته في حالة اعتقال ووضع والدته تحت مراقبة قضائية.

يشار، إلى أن الزروالي بُرئ أمام المحكمة من تهمتي النصب وخيانة الأمانة، وإدانته بتهم أخرى، بينها التشهير، حيث تم الحكم عليه بـ 7 أشهر حبسا نافذا وغرامة مالية قدرها 5 آلاف درهم.

ما رأيك؟
المجموع 9 آراء
6

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. التماسيح الكبار هم سبب الفقر وليس في صالحهم ان يرى المغاربة الوجه الآخر لإخوانهم الذين لا يستطيعون حتى شراء الخبز .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق