السجلماسي يدشن وكالات “الفلاحي كاش” لتقريب خدمات القرض الفلاحي من كل المغاربة

هبة بريس – الدار البيضاء

تواصل مجموعة القرض الفلاحي بالمغرب تطوير أنشطتها و عصرنة خدماتها و تحديث وكالتها من خلال مجموعة من العمليات كان منها إطلاق وكالات مبتكرة.

و في هذا الصدد، دشن القرض الفلاحي للمغرب خلال اليومين الماضيين بمدينة تمارة أولى وكالات فرعه الجديد المتخصص في عمليات الأداء “الفلاحي كاش”، وذلك بحضور طارق السجلماسي رئيس مجلس إدارة مجموعة القرض الفلاحي للمغرب.

و يعد افتتاح هذه الوكالة، التي تعتبر الأولى ضمن مجموعة من 50 نقطة بيع في طور الإطلاق، بداية فعلية لنشاط مؤسسة “الفلاحي كاش”، مؤسسة الأداء التابعة لمجموعة القرض الفلاحي للمغرب التي تم إطلاقها مؤخرا بهدف تنويع خدمات ومنتجات المجموعة و ذلك لمواكبة تنمية الاقتصاد الوطني بالعالم القروي وشبه الحضري عن طريق الإدماج المالي.

و سيوفر “الفلاحي كاش” كل المنتجات والخدمات التي تقترحها مؤسسة للأداء، منها على الخصوص عمليات تحويل الأموال من وإلى جميع وكالات “الفلاحي كاش” و وكالات القرض الفلاحي للمغرب، فتح حسابات أداء، الإيداع والسحب النقدي من حساب للدفع ، تنفيذ عمليات الأداء (مشتريات في المتاجر، فواتير، ضرائب ورسوم، تعبئة هاتفية…)، تنفيذ عمليات التحويل على الصعيدين الوطني والدولي وعمليات وضع مبالغ مالية رهن الإشارة لدى الشبابيك الأوتوماتيكية أو نقدا انطلاقا من حساب للدفع ، إضافة إلى إجراء عمليات صرف العملات.

و يمثل “الفلاحي كاش” واصلة ربط فعلية بين العالمين الحضري والقروي وفاعلا مهما في مجال الإدماج المالي الرقمي وأداة مهمة للتنمية الاقتصادية للعالم القروي.

و ستغطي شبكة “الفلاحي كاش “التجارية، التي تستهدف الزبناء القرويين بشكل أساسي، المناطق القروية والشبه الحضرية التي تتوفر على كثافة سكانية مهمة مع ضعف التغطية من طرف الشبكات البنكية، وضواحي المدن المغربية الكبرى والمناطق النائية وذلك في توافق تام مع مهمة المرفق العام التي تضطلع بها مجموعة القرض الفلاحي للمغرب، و ستعمل الشبكة بأكملها وفقًا لأشد المعايير صرامة من حيث الإجراءات الصحية الوقائية.

أما فيما يخص الشبكة التجارية، فستعتمد مؤسسة “الفلاحي كاش” على تآزر قوي مع منظومة القرض الفلاحي للمغرب حيث سترتكز على وكالاتها الخاصة التي ستستند إلى الروابط الرقمية، علما أن الرابط الرقمي هو فضاء بنكي ذاتي الخدمة، يمكن الزبناء وغير الزبناء من إجراء العديد من المعاملات البنكية بشكل مستقل.

و بالإضافة إلى تغطية كاملة للتراب الوطني، فقد كان من الطبيعي بالنسبة لمؤسسة “الفلاحي كاش” أن تنخرط في الديناميكية الرقمية للمجموعة عبر تطبيقها النقال “الفلاحي باي” الذي يوفر لزبنائه مسارا مؤمنا وسهلا في الاستعمال.

كما يوفر هذا التطبيق المجاني مسارات متنوعة للزبناء تغطي كافة الخدمات انطلاقا من فتح حساب، سقفه محدد في 200درهم، إلى غاية إنجاز عمليات الأداء والتحويل والوضع رهن الإشارة بطريقة فورية 24ساعة7/ أيام.

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق