أم بأكادير تستعيد سكينتها بعد العثور على ابنتيها المختفيتان

أحمد وزروتي: هبة بريس

عثرت الأم التي نشرت، صباح اليوم الجمعة 8 يناير نداء اليوم حول اختفاء ابنتيها المراهقتين، عثرت عليهما قبل قليل، بعد أن لاقى نداءها تجاوبا وتفاعلا كبيرين من طرف رواد مواقع التواصل الاجتماعي.

وفي تفاصيل القضية، فقد خرجت أختين من منزلهما صباح اليوم الجمعة بأحد أحياء مدينة أكادير ، تاركات رسالة لأمهما، أخبرناها بأنهما غادرتا المنزلين لبناء حياة جديدة، بعيدا عن المشاكل، كما طالبتا أمهما بعدم البحث عنهما، لأنهما لن يعودا للمنزل مهما تطلب الأمر.
وكان وقع الرسالة على الأم جد قاسيا، حيث ظهر ذلك من خلال النداء الذي وجهته لعموم المواطنين، تستعطفهم وتترجاهم مساعدتها في الوصول لابنتيها.

وفور نشر النداء، قام ناشطون فيسبوكيون، وفاعلون جمعويون بالمدينة، بتسخير جميع الوسائل للبحث عن الفتاتين في جميع المحطات الطرقية، والأماكن المتوقع وجودهن بها.

وكان اتصال هاتفي بمثابة الفرج الذي نزل على الجميع، حيث اتصلت إحدى صديقاتهن بالأم وأخبرتها أنهن بمنزلها.

وأكد أحد الناشطين الفايسبوكيين الذي تنقل إلى مكانهن رفقة الأم، أن اللقاء كان حميميا، اعتذرن فيه الفتاتان المراهقتان عن فعلتهما.

ما رأيك؟
المجموع 3 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق