التقدم و الاشتراكية: “غاب المسؤولون و تأخرت ليديك التي تستنزف غلافا ماليا كبيرا”

هبة بريس – الدار البيضاء

عابت الكتابة الجهوية لحزب التقدم و الاشتراكية على مسؤولي مدينة الدار البيضاء تواريهم عن الأنظار و غياب التواصل مع المواطنين في عز الأزمة التي حولت الدار البيضاء لمدينة عائمة.

و في هذا الصدد، أكد حزب الكتاب بجهة الدار البيضاء سطات أن التساقطات المطرية المهمة عرت من جديد على هشاشة البنية التحتية للمدينة، حيث و في الوقت الذي انتظر فيه طويلا البيضاويون والبيضاويات من مجلس المدينة المعني المباشر من حيث المسؤولية بتدبير هذا الملف و الخروج للتواصل، حاول رئيسه التملص من المسؤولية و تحميلها كلها لشركة ليديك.

و جاء في بلاغ لرفاق بنعبد الله بجهة الدار البيضاء أن سكان المدينة كانوا ينتظرون من مجلسها معالجة الأزمة بمقاربة استباقية تضمن حماية مرافق المدينة من تداعيات الأمطار، وكذا توفير شروط سلاسة السير والجولان بطرقاتها، وحماية مساكن وممتلكات الساكنة المغلوبة على أمرها، لكنهم فوجؤوا بغياب غير مبرر للمسؤولين مرة أخرى.

كما عاب حزب التقدم و الاشتراكية من خلال كتابته الجهوية الضعف و التأخر الكبير في تدخل شركات التدبير المفوض بالعاصمة الاقتصادية رغم الأغلفة المالية الكبيرة المرصودة لهذه الغاية.

ما رأيك؟
المجموع 7 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق