كازا تغرق.. بيضاويون يطالبون باستقالة العمدة و مجلسه بعد الفضيحة

هبة بريس ـ الدار البيضاء

الدار البيضاء تغرق، هاشتاغ انتشر بشكل واسع النطاق منذ عشية أمس بمواقع التواصل الاجتماعي التي غصت بصور و مقاطع فيديو تظهر من خلالها سيارات مواطنين تغمرها المياه و شوارع تحولت لمسابح و عربات ترامواي أصبحت شبيهة بالغواصات و هلم جرا و مركب رياضي جعلنا ندرك أن تنظيم مونديال العالم سيظل حلما الله وحده يعلم إن كان سيتحقق في يوم من الأيام.

فضيحة ما وقع بشوارع البيضاء بعد تساقطات مطرية تظل عادية مقارنة بحجمها في دول الشمال، أثار غضب البيضاويين الذين حولوا منصات التواصل الاجتماعي لفضاء لجلد مسؤولي المدينة و المطالبة باستقالتهم و قبل ذلك محاسبتهم.

مدينة صرفت على مشاريعها الملايير من الدراهم في مخططات بتسميات مختلفة و افتضح واقع بنيتها التحتية المتهالكة في أول زخة مطر، بل الأكثر من ذلك تحولت المدينة التي لطالما تباهى مسؤولوها بأنها مدينة “ذكية” لبركة من المياه في أقل من ساعة أمام أنظار العالم الذي نسوق له صورا مغلوطة عن واقع ما نعيشه.

ما حدث بالبيضاء، المدينة المركز، العاصمة المالية و الاقتصادية، حاضرة المغرب، وصمة عار في جبين كل مسؤوليها، و على رأسهم العمدة و مجلس المدينة الذين ثبت فشلهم في تدبير شؤون المدينة و لحسن الحظ كان الأمر قبل الانتخابات.

و طالب عدد كبير من المغردين في مواقع التواصل الاجتماعي بأن يضع عبد العزيز العماري عمدة البيضاء و المنتمي لحزب العدالة والتنمية رفقة أعضاء مجلسه استقالتهم كأبسط رد فعل بعدما وقع بشوارع المدينة التي يشرفون على تدبير أمورها.

ما رأيك؟
المجموع 13 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. طاحت الصومعة علقوا الحجام،

    هل العمدة من بنى البنية التحتية؟
    لتكن واقعيين
    لا يمكن لحكومة اليوم ان تصلح ما خربته سنوات الظلام الاخرى في مدة وجيهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق