أشيبان: “ساعة ديال الشتا فضحت المسؤولين.. مازال غتيقو فيهم وتصوتو عليهم؟”

هبة بريس ـ الدار البيضاء

تدوينات عديدة غصت بها مواقع التواصل الاجتماعي منذ مساء أمس بعد أن فضحت أمطار الخير واقع البنية التحتية بمدينة الدار البيضاء التي يصنفها مسؤولوها في خانة المدن الذكية في العالم.

و من بين التدوينات التي تطرقت لما وقع بالبيضاء، نجد تلك التي كتبها خالد أشيبان الناشط السياسي و الجمعوي و الذي أكد أن ساعة من الأمطار فضحت المسؤولين، متسائلا “واش مازال غتصوتو عليهم؟”.

و كتب أشيبان: “قالوا بأن الدار البيضاء مدينة ذكية، والحمد لله صدقات ذكية وفرشاتهم أمام الشعب” ، و أضاف: “واش آ عباد الله حنا باقيين واحلين مع القوادس والزبل والإنارة والطوبيس، واش ماشي حرام فريق يخرج من كأس إفريقيا بسبب ملعب كارثي ماقدرش يتحمل يوم ديال الأمطار ؟! واش ماشي حرام ملايير الدرهم تم استثمارها فالطرامواي باش اليوم يغرق حيت القوادس ما مسرحينش؟”.

و جاء في التدوينة كذلك: “واش مازال غادي نزيدو نصبرو على هاد المسؤولين، واش مازال غادي تعاود تيقو فيهم وتعطيوهم أصواتكم؟”.

و ختم أشيبان بعبارة: “داك الماكياج لي كانسوقوه للعالم طيلة سنوات، كاتفرشو ساعة ديال الشتا، والمسؤول على إيجاد الحلول مفطح مع راسو فالامتيازات وتراكم التعويضات هنا وهنا ولهيه وضارب الدنيا بركلة”.

ما رأيك؟
المجموع 16 آراء
2

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. الوجه عند المغاربة قاصح. الشعب تيوسخ او تيلوح الزبل في الزناقي او تيسدو القوادس او من بعد يقوليك المسؤولين وعباد الله تقادو يتقاد كلشي. كلشي تيقول الاخر هو لي دار شعب عجيب…

  2. في أوربا وآسيا وغيرها تتهاطل الامطاريوميا وبمقاييس 20 مرة من ما شاهدته الدار البيضاء وغيرها من المدن المغربية ولن ترى أبدا لا بقع ولا برك ولا مشاكل في قنوات الصرف الصحي ولا شوهة كما نشاهده يوميا ومنذ عقود,الشوارع والازقة وأرضية الملعب شوهة كبيرة بمعنى الكلمة ذكرتنا بمول الكراطة. يجب معاقبة وفسخ عقود الشركات المسؤولة عن قنوات الصرف الصحي والنظافة وتغريمها والزامها بالتعويض إن كنا فعلا في دولة فيها القانون كما يدعون!!! لماذا جل المغاربة معروفون بالغش والربا واالسرقة والقسم والزنا وأكل مال الحرام؟؟؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق