كورونا تخطف عامل إقليم طانطان وحزن يخيم على رجال السلطة

هبة بريس : لحبيب أشعبان

علمت ” هبة بريس” عن وفاة عامل إقليم طانطان السيد ” لحسن عبد الخالقي ” اليوم الاربعاء 30 دجنبر الجاري، داخل إحدى المصحات الخاصة بالعاصمة الرباط، متأثرا بمضاعفات إصابته بكورونا.

وكان الفقيد قد أصيب بالفيروس في بداية الشهر الجاري، وبعد تدهور وضعه الصحي، تم نقله لاحدى المصحات الخاصة ليدخل العناية المركزة .

وشكل وفاة عامل اقليم طانطان، صدمة لدى رجال السلطة بالاقليم، ومعهم جمعيات المجتمع المدني والساكنة،لما كانت له من الاخلاق والتواصل الجيد والانصات للساكنة .

الفقيد الحسن عبد الخالقي، من مواليد فاتح يونيو 1957 بالعرائش، عينه صاحب الجلالة الملك محمد السادس عاملا على إقليم طانطان، وهو حاصل على الإجازة في القانون وخريج المعهد الملكي للإدارة الترابية.

واستهل السيد الحسن عبد الخالقي مساره المهني سنة 1982، كمجند في إطار الخدمة المدنية بإقليم الجديدة. وقد عين بعد تخرجه من المعهد الملكي للإدارة الترابية سنة 1988، كقائد بعمالة الرباط، وانتقل بنفس الصفة إلى عمالة الدار البيضاء-أنفا سنة2001 ، قبل أن تتم ترقيته إلى منصب رئيس دائرة بإقليم سطات سنة 2006، لينتقل بنفس الصفة إلى عمالة مكناس سنة 2007.

وبتاريخ 13 أكتوبر 2010، تمت ترقية السيد الحسن عبد الخالقي إلى منصب كاتب عام لإقليم تاونات وقد تولى نفس المهام بإقليم سيدي قاسم ابتداء من 25 غشت 2014. وهي المهام التي ظل يشغلها الى أن عينه جلالة الملك عاملا على إقليم طانطان.

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
6

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق