الإفراج عن طالبين بمكناس اعتقلا بسبب وقفة مناهضة للتطبيع

هبة بريس ـ مكناس

أفرجت المصالح الأمنية بمدينة مكناس، عن الطالبين زكرياء عياش، وزميله ياسين موكل، وذلك بعد اعتقالهما عشية يومه الثلاثاء من أمام كلية العلوم بالعاصمة الإسماعيلية، على خلفية تنظيم وقفة مناهضة للتطبيع مع إسرائيل.

وكتب الطالب زكرياء عياش، تدوينة على صفحته الشخصية بموقع التواصل الإجتماعي فايسبوك، قال فيها :” تم إطلاق سراحي قبل قليل أنا وأخي الطالب ياسين موكيل. شكرا لكل من اطمأن علينا، وسأل وتضامن معنا من الإخوة والأصدقاء .. لن يثنينا عن القدس وفلسطين اعتقال أو اختطاف، ولن نستكين لاستبداد المستبدين، ولا لتطبيع الخونة المفسدين، ولا للبلطجة كيفما كان مصدرها أو نوعها“.

وأضاف قائلاً :” المسجد الأقصى عقيدة، والقدس أمانة.. ستظل فلسطين في قلوبنا، تجري في عروقنا ما حيينا، رغم خداع ومكر الماكرين، وتطبيع وتطبيل الخونة والمفسدين.. وإنها لعقبة واقتحام حتى النصر.. والله أكبر“.

وكان الاتحاد الوطني لطلبة المغرب، قد أصدر بياناً تضامنياً مع الطالبين يعبر فيه استنكاره لمنع وقفة طلابية منددة بالتطبيع مع إسرائيل، وقمع الحريات، مؤكداً أن القضية الفلسطينية أكبر من أن تنهيها المؤامرات، على حد تعبير البلاغ.

ما رأيك؟
المجموع 1 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫4 تعليقات

  1. الله يهديهم وصافي.رجوع لله.القضية الاولى اخواني هي القضايا المصيرية لوطننا العزيز.تحياتي الخالصةلكل المغاربة الاوفياء لوطنهم.الله الوطن الملك

  2. وتا لبغيتي دافع على فلسطين سير عدهم وجاهد معاهم وساندهم شكون شدك وخطينا عليك من البلبلة تاعك براكة علينا ع الجزائر نزيدو بهمك حتى تا لي منا خصك تانصر أخاك ظالما أو مظلوما وهنينا وعاونا بشي وقفة احتجاجية ضد الجزائر مخلي باب داركم وغادي تشطب الجيران كون تحشم

  3. تسرب اصحاب الفكر الحوتي البغيض والتشيع القبوري المديني العتيق بمدينة مكناسة نحو جامعة العلوم والحقوق بفعل تاءثير ثقافة الزوايا والاءضرحة بدروب المدينة العتيقة اءدى الى تشوه النسيج الطلابي بالجامعة الذي كان راقيا في جوهره فيما مضى وقد كان موقف المغرب شجاعا في بداية حرب اليمن حين اءرسل الطائرات لضرب الحوثيين الطارئين والمتسلطين على اءرض اليمن لوقف تمددهم الخبيث لباقي الدول العربية .

  4. الاسبقية لمصلحة الوطن ايها الأخ.
    وأهل فلسطين يعملون في إسرائيل. والضرائب تاتيهم من نفس البلد. فما قولك؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق