الشيخ الفيزازي: “فلسطين أول المطبعين مع إسرائيل وموقف المغرب شجاع وواضح”

هبة بريس ـ الدار البيضاء 

نشر الشيخ الفيزازي الداعية الديني في المغرب تدوينة في صفحاته الشخصية بمواقع التواصل الاجتماعي أدلى من خلالها برأيه حول قرار المغرب بإعادة استئناف العلاقة الديبلوماسية مع إسرائيل.

التدوينة التي عنونها الشيخ الفيزازي بتساؤل “هل طبّع المغرب مع إسرائيل؟”، أكد من خلالها أن فلسطين قيادة و شعبا تتعامل مع دولة إسرائيل، كما اعتبر موقف المغرب و ملك البلاد واضحا و شجاعا.

و كتب الفيزازي: “ما حدث بين المملكة المغرببة والولايات المتحدة، وبين المملكة و إسرائيل يدعو إلى وقفة تأمّل ودراسة وإنصاف في التحليل والتأويل”، مضيفا: “أعداء الوطن أعلنوا منذ اللحظة الأولى خيانة المغرب للقضية الفلسطينية وللقدس الشريف والمسجد الأقصى، في حين أكد الملك وهو أعلى سلطة في البلاد في مكالمة هاتفية مع الرئيس الفلسطيني أنه مع حلّ الدولتين، ومع إبقاء القدس على وضعيتها الدينية وأن الموقف المغربي حيال القضية الفلسطينية ثابت لا يتغير، و أكد رئيس الحكومة المغربية سعد الدين العثماني رفض المغرب لصفقة القرن وتهويد القدس والاستيطان وما إلى ذلك”.

وبناءً عليه، يقول الفيزازي، فليس ثمة جديد، بينما اعتبر في المقابل أن هناك حكام الجزائر الذين يستقوون بالسلاح الروسي والاستعانة بدعم أحفاد فيديل كاسترو والشيوعيين عموماً لقتل إخوانهم المسلمين المغاربة، متسائلا حرام هذا أم حلال؟

و أضاف الشيخ الفيزازي:” التطبيع مع فرنسا التي قتلت خلال احتلالها للجزائر وحرب التحرير حوالي سبعة ملايين شخص، حلال أم حرام؟ وإنّ أحدهم ليتخاطب مع زوجته حتى في شؤون المطبخ والفراش بلغة المستعمر فضلاً عمّا هو أهمّ، ثم يمضغ بين شفتيه المشبعة خمراً وتِبغاً كلمات الخيانة والتطبيع وما إلى ذاك، هزُلت”.

و زاد قائلا: “ماذا عن التطبيع مع إسبانيا الصليبية التي فعلت في المسلمين من التقتيل والتشريد والنفي خلال محاكم التفتيش وما تبعها واحتلالها حتى الآن للأندلس ومدينتي سبتة ومليلية والجزر الجعفرية، حلال أم حرام؟ و التطبيع مع أمريكا نفسها التي قتلت الملايين في العراق وأفغانستان وسورية وغيرها حلال أم حرام”.

و اوضحالشيخ الفيزازي أن إطلاق التهم سهل للغابة كيفما اتفق على بلادنا دون النظر إلى شمولية مسألة التطبيع والتعامل معه بنوع من الواقعية والموضوعية والشرعية.

و عرج الشيخ الفيزازي على دولة فلسطين، و قال: “أليست هي من أوائل المطبعين مع الكيان الصهيوني؟ إنّ قياداتهم “المناضلة” تعالَج في مستشفيات “إسرائيل” وتموت على أسرّة مستشفياتها، فضلاً عن مئات الآلاف من الفلسطينية في الضفة الذين هم يد عاملة في مصانع الصهاينة ومزارعها”.

“صحيح إنه لا أسوة في الشر، وأن الأرض المباركة قضية المسلمين كافة باعتبارها قضية دينية خالصة، ليست حكراً على الفلسطينيين، ولئن خانوا هم قضيتهم فليس ذلك مسوغاً لأحد في حذْو حذْوِهم” يضيف ذات المتحدث.

ثم زاد: “هناك روابط الوطنية والبيعة لحوالي مليون يهودي مغربي في فلسطين المحتلة، وهؤلاء من حقهم التنقل من المغرب وإليه، حتى لو قدِموا من مطار (بنغريون) فلهم حقوق في المغرب، ممتلكات وعوائل ومزارات، وحتى أكون أكثر صراحة ووضوحاً أقول إن اللوبي اليهودي في أمريكا وأوروبا يخدم قضية وحدة ترابنا هناك بما لم يخدمها ملايين المسلمين في تلك الديار”.

و اعتبر الفيزازي أن من حق المغرب الدفاع عن أرضه في مواجهة حكام الجزائر وربيبتها البوليساريو الذين يتربصون بنا الدوائر ويخططون لتقسيم وطننا ويحاولون ويحاربون وينفقون كل ما يملكون في سبيل ذلك، كما من حق المغرب تعزيز التحالف مع أمريكا ومع غيرها لردع الظلمة وقطاع الطرق.

و ختم الفيزازي تدوينته بعبارة: “لمن يصرّ على معرفة رأيي الشخصي في التطبيع مع الصهاينة فأنا أرفض التطبيع وأرفض الاعتراف بالصهيونية والصهاينة، وهو رفض قديم وجديد ومتجدّد، ولا يقل رفضاً عن رفض المغاربة قاطبة وعلى رأسهم ملك البلاد الذي قال بكل وضوح وشجاعة بأن موقف المغرب من القضية الفلسطينية ومن القدس الشريف ثابت لا يتغيّر”.

ما رأيك؟
المجموع 39 آراء
10

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?


نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

‫9 تعليقات

  1. كلامه الشيخ الفيزازي الله يعطيه الصحة وطول العمر كله صحيح والمغرب حر في قراراته ولا تسمى تطبيع انما تسمى عودة علاقة المغرب مع اسراءيل وعاش الملك الله الوطن الملك

  2. تبارك الله العلم غير مشتت !! و المقارنة سبحان الله بين ما لا يقارن و لي عنق الحقائق شحال نعرفو ليه …. خلاصة القول : واااااو يا شيخ علم غزير اللهم زِد و بارك!!
    بلاتي نحلل نقطة نقطة الشريف؛
    اولا لا يمكن مقارنة التفاح و الموز و نقول كلاهما فاكهة ههههه
    التطبيع مع مغتصب لارض مقدسة لا يمكن ان يكون بمثابة التطبيع مع مغتصب ارض عادية .. ان كان النور كذالك حسب تقديرك فإنك ستطبع مع من
    يحتل مكة و المدينة لا قدر الله .. ياك يا شيخ ؟
    ثانيا : اليهودي المغربي المقيم في بلده المغرب و لا يقتل، يُغصب ، يحرق و يسرق.. لا يمكن ان يكون على نفس الدرجة مع مغربي يهودي قتل و شرد و خرب و دمر و حرق و غصب.. الاول يشرف و يقدر و يحمى من كل سوء و الثاني يقدم للمحاكم و يقاضى و يعاقب على ما اقترفت يداه و لا يمكن ان تفتح له الإجواء و الارض ليزيد في غيه و ظلمه.. أ هكذا تحكمون يا شيخ ؟
    ثالثا : التطبيع مع من احتل الارض هي اصلا ليست أرضه.. لا بالدِّين و لا بالشرع و لا بالتاريخ.. ليس كالتطبيع مع دولة فرنسية و إسبانية استعمرت و اخرجت جيوشها.. و كفت أداها و لو في حدود الاذى العسكري.
    رابعا: يا شيخ انت تقول السكير و المدخن ليس له الحق في ان يقول انه ضد التطبيع.. و الله اعلم هو اكثر منك إيمانا.. فلا تحكم عليه و كانك شققت على صدره .. ادعوا له للتخلص من تلك السموم عِوَض ان تحرمه من حقه في التعبير عن اختياره .. أليس كذلك يا شيخ ؟
    خامسا: انت تقول بان للمغرب ظروف و انه عليه ان يحمي حدوده ضد من يتربصون بأمنه و حدوده … ايكون ذلك بيع المقدس يا شيخ و التحالف مع الشيطان ؟
    سادسا : لحد وقت قريب المغرب كان يقول حل الدولتين في حدود السابع و الستين.. و العاصمة القدس الشرقية .. تغيرت النغمة و اصبح الامر يقتصر على حل الدولتين (بمعنى و لو جبنة السويسرية ) و القدس تحول من عاصمة فلسطين الى الحفاظ على طابعها الديني.. أهكذا يكون الثبات على الموقف ؟
    سبحان الله كيف تحكمون ؟!
    ها انا ذَا حللت معك منطقك في ست نقاط.. و كلها تظهر سوء تقديرك و محدودية نظرك يا شيخنا السلفي القدير.

  3. الجالية اليهودية المغربية لمن حقها ترجع للمغرب على قولة شيخ النفاق الفيزازي أو بلعام بن باعوراء ؛

    – ميخائيل بن يئير، يقود حركة تطالب بطرد الفلسطيني في شاحنات للدول العربية؛ من أصول مغربية.
    -يوئيل إفران، الذي يقود عمليات تنكيل ضد القرويين الفلسطينيين وسط الضفة
    -وزير الأمن الداخلي الليكودي امير اوحانا وهو من أصول مغاربية، وأحد رموز “الشذوذ” أو ما يطلق عليه ” المثلية”
    -عميرام بن أويل، من أصول مغربية، الذي أحرق عائلة دوابشة الفلسطينية
    -الوزيرة الليكودية ميري ريغف ( أو البهيمة كما يصفها مقربو نتنياهو) ريغف وصفت يوما صوت الآذان المنبعث من المسجد الأقصى بأنه “نباح كلاب محمد” وملك المغرب يبرر التطبيع بأنه معني بالحفاظ على علاقته بالصهاينة المغاربة طبعا الملك هو رئيس لجنة القدس
    -الجنرال إيال كريم، الحاخام الأكبر للجيش الصهيوني الذي أفتى للجنود الصهاينة باغتصاب نساء العدو “العربي” في الحروب وملك المغرب يسوغ التطبيع مع الصهاينة بوجود صهاينة مغاربة، كما يقول وزير خارجيته ناصر بوريطة
    -سامي ترجمان، من الصهاينة من أصول “مغربية” قائد المنطقة الجنوبية الذي أدار الحرب على غزة في 2014 والمسؤول عن قتل وجرح الآلاف من المدنيين العزل وتدمير المنازل على رؤوسهم
    -جادي إزنكوت، رئيس أركان الجيش الصهيوني السابق الذي تولى قيادة جيش الاحتلال في الضفة أثناء حملة “السور الواقي”، التي قتل فيها آلاف المدنيين الفلسطينيين والذي بلور “عقيدة الضاحية”، التي تقوم على تسوية الفضاء العمراني العربي بالتراب في الحروب
    -الإرهابي يهودا أسرف، الذي قام مع الإرهابي يونان روزفني بإحراق كنيسة “السمك والخبز” شمال فلسطين ومن خلال عضويتهما في تنظيم “شارة ثمن” الإرهابي احرقا مساجد وأتلفوا ممتلكات فلسطينية، حيث وقعا عملياتهما بشعار “الموت للعرب”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق