برلماني : الاعتراف الأمريكي بمغربية الصحراء يقلب موازين القوى

هبة بريس ـ الرباط

قال النائب البرلماني  محمود عمري، إن القرار الأمريكي بالاعتراف بمغربية الصحراء قرار شجاع، ومن شأنه قلب موازين القوى ويشجع دولا أخرى، خاصة القوى الكبرى، على الاعتراف بسيادة المغرب على الصحراء والحذو حذو أمريكا.

 واشار  عمري بالقول  “نثمن هذا القرار الذي من شأنه أن يدفع باتجاه حل عادل وسريع بالنسبة لهذه القضية التي عمرت أزيد من 45 عاما.. ومن المؤكد أن هذا القرار ستكون له تبعات على مستوى حلحلة هذا المشكل، سواء من حيث تعيين مبعوث أممي جديد أو من حيث إيجاد حل في أسرع وقت ممكن”.

واضاف ” هذا الاعتراف بمغربية الصحراء جاء بعد واقعة معبر الكركرات الشهر الماضي، حيث أننا أصبحنا أمام مسار جديد وواقع وتطورات لا بد أن تنعكس بالضرورة على الجانب السياسي والاقتصادي.

وأسترسل في حديث لسبونتيك  “لعل اختيار مدينة الداخلة مقرا للقنصلية الأمريكية خير دليل على ذلك، وهو أيضا إشارة قوية إلى أن المنطقة لها أهمية اقتصادية وسياسية بالنسبة لدول العالم، ما يجعل الجميع الآن يفكر في إيجاد حل سريع لهذه القضية بما يضمن الرخاء لدول الجوار، سواء المغرب وموريتانيا وأيضا لبقية دول غرب أفريقيا بشكل عام”.

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق