جرسيف: أمزازي يترأس المجلس الإداري للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الشرق

هبة بريس – يوسف أقضاض

 

ترأس  صباح  اليوم السبت 12 دجنبر 2020، السيد أمزازي  وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، الناطق الرسمي باسم الحكومة،  المجلس الإداري للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الشرق، بمقر عمالة إقليم جرسيف.

وحضر هذا المجلس الإداري ، ، إلى جانب وزير التربية الوطنية والتكوين المهني و عامل إقليم جرسيف، كل من  الكاتب العام لقطاع التربية الوطنية وباقي أعضاء المجلس الإداري، حضوريا وعبر تقنية المناظرة المرئية ، والذي خصص لتقديم المشروع الجهوي لتنزيل القانون الإطار 17-51 ومشروع برنامج العمل الجهوي متعدد السنوات 2021-2023.

كما تم عرض مشروعي برنامج العمل وميزانية الأكاديمية برسم سنة 2021 وكذا مشروع النظام الداخلي النموذجي لمؤسسات التربية والتكوين ، المتعلق بميثاق التلميذ(ة)، حيث صادق المجلس على المشروعين بالإجماع.

وحدد المجلس  الدعوة إلى التعبئة الجماعية لرفع التحدي الكبير والرهان الأساسي لمواكبة الانطلاقة الجديدة لتنفيذ الإصلاح وتكريس أدوار المدرسة المغربية في تحقيق المشروع المجتمعي لبلادنا وبلوغ أهداف التنمية الشاملة والمستدامة وتحقيق العدالة الاجتماعية والمجالية.
كما تم خلاله تجديد الشكر لأعضاء المجلس الإداري، مع التنويه بكل المبادرات التي يتخذونها من أجل تفعيل أدوار المجلس كآلية الحكامة الجهوية الجيدة.

وتم على هامش انعقاد المجلس الإداري للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الشرق ، تم توقيع على اتفاقية الشراكة الإطار بين الأكاديمية الجهوية لجهة الشرق وجامعة محمد الأول.

وستشكل هذه الاتفاقية إطارا قانونيا لتعزيز التنسيق والتعاون التربوي والإداري بين الطرفين ولا سيما في مجال البحث العلمي التربوي وكذا برامج تقوية قدرات الأطر التربوية والإدارية العاملة بقطاع التربية الوطنية بجهة الشرق.

بعد ذلك قام الوزير سعيد امزازي ، رفقة  عامل إقليم جرسيف ،  و الوفد المرافق لهما، بتدشين مدرسة جماعاتية- بجماعة راس القصر بإقليم جرسيف.

ويندرج هذا المشروع تنزيلا للمشاريع الملتزم بها امام أنظار صاحب الجلالة نصره الله ،ويهدف الى توسيع العرض المدرسي بالوسط القروي والتخفيف من ظاهرة الهدر المدرسي ، و بلغت تكلفة هذا المشروع 9,073 مليون درهما ، على مساحة إجمالية 10800متر مربع.

يتضمن محتوى المشروع بنية مادية مكونة من حجرتين للتعليم الأولي و 6 حجرات تعليمية ومكتبة وقاعة متعددة الوسائط ومرافق صحية وسكن وظيفي وملعب رياضي،إضافة إلى جناح داخلي بطاقة استيعابية تبلغ 80 سريرا.

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
5

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق