محلل سياسي :” الموقف الامريكي مُدرك لأهمية المغرب كقوة اقليمية لاتقف في الطابور “

*الصورة من الأرشيف *

هبة بريس- الرباط

قال محمد بودن المحلل السياسي ورئيس مركز أطلس لتحليل المؤشرات السياسية والمؤسساتية، إن المغرب “يمارس سيادته الفعلية على الصحراء منذ حدث المسيرة الخضراء والسيادة ليست وليدة اليوم”.

وأضاف بودن في تصريح لوكالة “رويترز” تعليقا على قرار المغرب اعادة علاقاته مع إسرائيل والموقف الامريكي الذي اعترفت فيه واشنطن بسيادة المملكة على صحرائها، أن “قرار الولايات المتحدة الأمريكية المتمثل في الاعتراف بسيادة المغرب على الصحراء، يفتح أفقا استراتيجيا جديدا في المنطقة” على اعتبار أن “القرار صادر عن دولة لها هيبة عالمية ودائمة العضوية في مجلس الأمن و حاملة القلم في صياغة قرارات الأمم المتحدة بشأن ملف الصحراء المغربية وأحد ابرز أعضاء مجموعة أصدقاء الصحراء”.

ويرى بودن أن “الموقف الأمريكي مدرك لأهمية المغرب ودوره في المنطقة كقوة إقليمية لا تقف في الطابور.. منح للمغرب فرصة لا تقف عند بعض المسلمات في حدود معينة أو أبعاد مختزلة، رغم أن العلاقات المغربية الأمريكية لم تخرج أبدا من دائرة التحالف الاستراتيجي”.
وأضاف “لكن كان لازما تسجيل هذه النقطة الذهبية بشكل براجماتي يتناسب مع المصالح الوطنية”.

وتوقع أن “يرفع هذا القرار من تأثير الولايات المتحدة الأمريكية في مجمل العلاقات الدولية المتعلقة بالمغرب، وقضية الصحراء المغربية، وسيكرس رؤية سياسية أمريكية واضحة حول ملف الصحراء المغربية، تتجاوز دعم مبادرة الحكم الذاتي في مجلس الأمن والأكثر من هذا سيدفع عددا من حلفاء الولايات المتحدة في العالم للسير على خطاها”.

لكن كل هذه التطورات حسب بودن “لن تكون على حساب حقوق الشعب الفلسطيني، ولا يمكن إلا أن تكون قوة دفع لدعم إقامة الدولة الفلسطينية، حيث أن مواقف المغرب ثابتة ومتأصلة بشأن القضية الفلسطينية والقيادة الفلسطينية تدرك أهمية الدور المغربي وحضوره التاريخي في الملف و لذلك فإنها ستتفهم وتراعي هذا التطور وهذه الخصوصية التي يتمتع بها المغرب”.

ما رأيك؟
المجموع 11 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق