الصحافيان ”الراضي“ و”الريسوني“ يضربان عن الطعام احتجاجا على استمرار سجنهما احتياطيا

هبة بريس – الرباط

أعلن الصحافيان سليمان الريسوني وعمر الراضي المعتقلان بسجن عكاشة منذ أشهر، خوضهما إضرابا رمزيا عن الطعام لمدة 24 ساعة، ينطلق من مساء الأربعاء وينتهي مساء يوم الخميس، وذلك احتجاجا على استمرار سجنهما احتياطيا ومن دون محاكمة.

وتأتي هذه الخطوة الاحتجاجية حسب بيان صحفي، بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان، الموافق ل 10 دجنبر، مؤكدا ذات البيان أن استمرار سجنهما احتياطيا ومن دون محاكمة هو ”عقاب لهما على أفكارهما ومواقفهما، وكذلك تضامنا مع كافة المعتقلين السياسيين ومعتقلي الرأي وكافة الحركات الاحتجاجية، و الحقوقيين و الصحافيين وعموم المواطنين ممن يتعرضون للتضييق بسبب آرائهم“.

وأضاف ذات البيان :”وإذ يعبر المعتقلان عن تقديرهما و اعتزازهما بكافة الإطارات الحقوقية والسياسية والنقابية والنسائية والجمعوية الوطنية -من مختلف الأطياف الفكرية- التي تفاعلت بشكل إيجابي مع المبادرة الصادرة عنهما والتي نقلتها عنهم عائلاتهم قبل أسابيع، فإنهما يدعوان باقي الإطارات والهيئات وعموم المواطنين إلى الانخراط في هذا الشكل الاحتجاجي، بالمشاركة في الإضراب عن الطعام، وكذا مختلف الفعاليات والأنشطة التي ستوازيه، و إلى جعل يومي 9 دجنبر و 10 دجنبر يومين نضاليين من أجل وضع حد للاعتقال السياسي في المغرب“.

هذا ووجه البيان الصادر عن المعتقلين، الدعوة إلى مختلف الهيئات السياسية والحقوقية والنقابية لمؤازرتهم وتبني ملفهم الحقوقي.

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?


نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق