ماكرون : نؤيد تعليم اللغة العربية في فرنسا

هبة بريس – وكالات

أكد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون تأييده تعليم اللغة العربية في فرنسا، محذرا من بعض معاهد تعليم العربية، التي تستغل هذه الغاية لنشر أيديولوجيا انفصالية “إسلاموية”.

وقال إيمانويل ماكرون خلال مقابلته على موقع Brut عبر الإنترنت،وقال إيمانويل ماكرون خلال مقابلته على موقع Brut عبر الإنترنت، “لدينا الكثير من الشباب الذين يتحدثون أحيانًا في العائلات مع كلا الوالدين، اللذين تتحدث ثقافتهما باللغة العربية…سيستمرون في تعلم أو تحسين لغتهم، وهي لغتهم الأم. لكن في الخارج لأن الجمهورية توفر لهم إمكانيات قليلة للتدريس باللغة العربية، الأمور ستتحسن”.

وأشار ماكرون إلى أنه يرغب في أن يتمكن الشباب، الذين يسعون لتعلم اللغة العربية من القيام بذلك كجزء من مدرسة الجمهورية.

وأكد الرئيس الفرنسي أن فرنسا بفضل المهاجرين كسبت “إمكانات غير عادية” ، مستشهداً بالعربية أو الهوسا، وهي لغة يتم التحدث بها بشكل أساسي في غرب إفريقيا أو التركية.

ما رأيك؟
المجموع 7 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. أتذكر برنامجا في قناة الصين العربية الدولية برنامجا حول اللغة العربية صينيون يتنافسون على إتقانها بالمقابل أصبح مشهدا غريبا حقامشاهدة أسر تتبادل أطراف الحديث مع أبناءها بالفرنسية فكيف نريد لأطفال يتعلمون الفرنسية باكرا أن يتقن لغته الأم العربية هناك فوضى حقيقية في مجال تدريس اللغات في بلدنا فغياب التوازن اللغوي يؤدي إلى الإرتباك دون ذكر التغريب ومحاولة طمس الهوية والسلام عليكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق