مغاربة الدنمارك يفضحون “البوليزاريو” من امام الخارجية الدنماركية

مراسلة احمد الصغير الدنمارك

تواصل فعاليات المجتمع المدني المغربي الدنماركي بمحاصرة الطرح الانفصالي البوليزاريو هده المرة من امام وزارة الخارجية الدنماركية بوقفة على الساعة 14:00 وهي الوقفة المضادة التي تعتزم تنظيمها منظمة Afrika kontakt الوجه الثاني للموقف الرسمي الجزائري والطرح الانفصالي تحت غطاء حقوقي يراوغ من أجل انتزاع الاعتراف بالجمهورية الوهمية المتورطة باحتجاز مدنيين تحت القوة العسكرية واستعمالهم كدروع بشرية وتسليحهم لضرب استقرار المنطقة متجاهلين جميع القرارت الدولية وعمل بعثة المينورسو في الصحراء المغربية بعد فتح معبر الكركرات

واكدت الاستادة حليمة العباسي الفاعلة الجمعوية في كلمة لها بالمناسبةانه يجب على وزير خارجية الدنماركي والسياسيين ان يعلموا حقيقة الوضع في الصحراء ومعانات المحتجزين من اطفال ونساء وشيوخ ونددت بالدور السلبي والمتحيز لمنظمة global action في دعم كيان انفصالي يقف وراء تنامي الخطر الارهابي في جنوب الصحراء وتورط قيادات البوليزاريو في سرقة الإعانات الإنسانية والاتجار في البشر مما يستدعي حسب كلمتها القوية تدخل الدنمارك محليا وعلى مستوى الاتحاد الاوروبي لفضح الكيان الانفصالي

اما المحامي والمراقب الدولي لو تروبي سميت والدي كان من المراقبين في محاكمة اكديم زديك وضح في كلمته من امام مقر وزارة الخارجية الدنماركية ان الوضع في المخيمات لا انساني ويستدعي تدخل دولي وحمل الجزائر وحركية منظمة افريقيا كونتك التي نعتها بالمد الشيوعي المتهالك في المنطقة يجب ان تقول الحقيقة وتلتزم الحياد خاصة تبنيها للتحريض الرسمي على مصالح المغرب ووحدته الترابية خاصة أن المحامي سميت زار مخيمات الدل والعار ويهيب بالجسم السياسي الدنماركي ان يتقصى الحقائق حول فتح المملكة بشكل سلمي لمعبر الكركرات ويكون حدر من ترويج الاشاعات والاخبار الزائفة قصد النيل من عدالة قضيتنا الوطنية

ما رأيك؟
المجموع 14 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق