بالأرقام: تراجع طفيف في وتيرة المداخيل السياحية خلال شتنبر

*صورة من الأرشيف

هبة بريس

سجلت وتيرة انخفاض المداخيل السياحية تراجعا طفيفا في شتنبر 2020 لتتقلص إلى 89,1 في المائة، بعد انخفاض بنسبة 96,7 في المائة قبل شهر، بحسب ما أفادت به مديرية الدراسات والتوقعات المالية.

وأوضحت المديرية، في مذكرتها حول الظرفية لشهر نونبر الجاري، أنه “بعد تخفيف تدابير فرض القيود على الرحلات الدولية ابتداء من 6 شتنبر 2020، سجلت وتيرة انخفاض المداخيل السياحية تراجعا طفيفا في الشهر الجاري، لتتقلص إلى نسبة 89,1 في المائة، بعد انخفاض بنسبة 96,7 في المائة قبل شهر”.

وتوقع المصدر ذاته أن يتواصل هذا التخفيف بالتوازي مع استمرار التراجع الطفيف لمتوسط الانخفاض الملحوظ خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة لحركة النقل اليومية للطائرات المسجلة بالمطارات الوطنية.

وأضاف أن حركة النقل الجوي تراجعت بمعدل 71,2 في المائة في أكتوبر المنصرم، بعدما سجلت ناقص 77 في المائة في شتنبر وناقص 80,7 في المائة في غشت 2020، مسجلا أنه خلال الأيام الستة عشر الأولى في نونبر 2020، استقر تراجع متوسط حركة النقل الجوي في ناقص 68,7 في المائة.

من جهة أخرى، أفادت مديرية الدراسات والتوقعات المالية بأن المداخيل السياحة تراجعت بنسبة 59,5 في المائة في متم الأشهر التسعة الأولى من سنة 2020، بعد ارتفاع قدره 7,1 في المائة قبل سنة، أي بخسارة مقدارها 35,8 مليار درهم، مضيفة أن نسبة السياح الوافدين سجلت انخفاضا بـ78 في المائة في متم شتنبر 2020، مقابل تراجع بنسبة 70 في المائة على المستوى العالمي

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?


نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق