موريتانيا تنعي رئيسها الأسبق و سلطات البلاد تعلن ثلاثة أيام للحداد

هبة بريس ـ متابعة

غادر لدار البقاء الرئيس المويتاني الأسبق سيدي محمد ولد الشيخ عبد الله الذي وافته المنية في ساعة مبكرة من يومه الاثنين بعد وعكة صحية مفاجئة عن سن ناهز 82 سنة.

و تجمهر العشرات من المويتانيين اليوم بمسجد ابن عباس بالعاصمة نواكشوط وسط إجراءات مشددة لتأدية صلاة الجنازة على أول رئيس مدني منتخب بالجارة الجنوبية قبل دفن جثمانه بمسقط رأسه بمدينة لمدن في ولاية لبراكنة.

و حضر صلاة الجنازة عدد من الشخصيات السياسية و العسكرية يتقدمهم الرئيس المويتاني الحالي محمد ولد الشيخ الغزواني خاصة لما كان يحظى به الراحل من احترام و تقدير لدى مختلف الأطياف بالبلاد.

وأعلنت سلطات موريتانيا الحداد الوطني ثلاثة أيام، بعد وفاة ولد الشيخ عبد الله، سابع رئيس في تاريخ موريتانيا وأول رئيس مدني منتخب سنة 2007 قبل أن يطيح انقلاب عسكري بحكمه سنة بعد ذلك.

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق