“نادي أصدقاء المغرب في إسبانيا” يدين الاعتداء الشنيع على قنصلية المغرب بفالنسيا

*الصورة بعدسة عمر الرزيني *

هبة بريس-

أدان “نادي أصدقاء المغرب في إسبانيا” بأشد العبارات، الاعتداء الشنيع الذي استهدف مقر القنصلية العامة للمملكة المغربية بفالنسيا، وعبر عن تأييده المطلق ودعمه لجهود المغرب في البحث عن حل عادل ودائم لقضية الصحراء.
واستنكر “نادي أصدقاء المغرب في إسبانيا” في بيان له، الفعل الإجرامي الذي ارتكبته شرذمة من الموالين لـ “البوليساريو” ضد القنصلية العامة للمغرب بفالنسيا، والذي شكل “انتهاكا صارخا لحرمة وسلامة وهيبة مقر القنصلية، وخرقا سافرا وخطيرا لمبادئ وقيم اتفاقيات فيينا حول العلاقات الدبلوماسية والقنصيلة”.

وأكد النادي أنه “لا يمكن لأية مظاهرة تنظم في إطار الحق في التجمع أن تتحول إلى أعمال غير قانونية تتعارض بشكل جوهري مع سيادة القانون والتعايش الديموقراطي”.

وعبر نفس المصدر عن تأييده المطلق لقرار الحكومة الإسبانية “العمل على المزيد من توضيح الحقائق حول خطورة هذه الأفعال الإجرامية والحزم الذي أعلنته لاتخاذ جميع التدابير المناسبة، من أجل ضمان احترام سلامة وحرمة البعثات الدبلوماسية المعتمدة لدى بلادنا، ولاسيما البعثات الدبلوماسية المغربية”.

وجدد النادي “تأييده ودعمه المطلق لمقترحات وجهود المغرب في البحث عن حل قابل للتطبيق عادل ودائم لقضية الصحراء”.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق