قائد فصيل عسكري ب”البوليساريو” يسلم نفسه لعناصر القوات المسلحة الملكية

هبة بريس

افاد مصدر مطلع لهبة بريس، أن عنصر عسكري كان يشغل رتبة قائد فصيل بمليشيات “البوليساريو” سلنفسه صباح يومه الجمعة لعناصر القوات المسلحه الملكية بمنطقة “ام دريكة”.

العنصر العسكري الذي كان شغل رتبة قائد فصيل يضم 35 عسكريا كان ضمن العناصر المتمركزة الناحية العسكرية الثالثة، تمكن من إجتياز الجدار الرملي وسلم نفسه للقوات المسلحة الملكية.

وأضاف ذات المصدر، القيادي العسكري الذي يدعى “بابا البشير” سلم نفسه للقطاع العسكري “أم دريكة” مصحوبا بسيارة رباعية الدفع من نوع “تويوتا لاند كرويزر” وقطعة سلاح من نوع كلاشينكوف وخزان السلاح الذي يضم 30 رصاصة حية.

استسلام القائد العسكري لعناصر القوات المسلحة الملكية وتسلله للدخول الى وطنه يأتي في الوقت الذي راجع فيه عدد من الانفصاليين مواقفهم وعادوا الى رشدهم ووجدوا وطنهم فاتحا ذراعيه تحت شعار “الوطن غفور رحيم”.

ما رأيك؟
المجموع 45 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫12 تعليقات

  1. ١ – مرحبا به في وطنه .
    ٢ – يجب إبعاده من الثكنات العسكرية .
    ٣ – يجب مراقبته من بعيد .

  2. لم رفعت الجزائر يد الجلادين المسلطين عليهم في مخيمات ” حمادة تندوف ” لعادو كلهم ، و لما بقي إلا خيامهم فارغة . و بقي هناك فقط ذوو الاصل الجزائري . حتى الموريتان سيعودون ألى وطنهم الام .

  3. السلام عليكم احذروه فربما يكون دسيسة علينا فهم كالافاعي

  4. كيفاش وصل للجدار الرمي ومتراوش فيه ومفجروش سيارتو؟
    الخبر تنقصه الدقة، المرجو تحرو المعلومة من القوات المسلحة الملكية مباشرة قبل متنشرو بحال هاد الاخبار

  5. رجل ونعمعة رجولة مرحبا بك في واطنك العزيز

  6. فرق كبير بين مغرب السبعينات والمغرب اليوم ، العودة للوطن راها من الفطرة .

  7. هذا الخبر نشر في آخر يوليوز الماضي، و كتبتم عنه و كأنه حدث اليوم، بالله عليكم أين درستم أبجديات الصحافة

  8. حذالر ثم حذار انهم مدربون على أغرب الخدع

  9. لا ثقة ربما أرسل لمهمة على المدى القريب أو البعيد ، ينفدها ثم يسافر الى الخارج ثم يعود الى تندوف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق