برشلونة: مغاربة يخمدون أصوات الانفصال بـ”حياة الملك ومغربية الصحراء”

يسير الإيحيائي من اسبانيا

في مظاهرة صاخبة أمام مقر القنصلية العامة للمملكة ب”برشلونة” احتشد المئات من المهاجرين المغاربة القادمين من مختلف المحافظات الكاتالانية تعبيرا عن رفضهم للإستفزازات التي تقوم بها ميليشيات الكيان الوهمي ضد مصالح المغرب في الخارج.

وفي هذا الإطار خرجت أفواج المتظاهرين المغاربة في عدة مدن إسبانية للدفاع عن قضيتها الوطنية الأولى متصدية بذلك إلى أبواق الخونة ودعاة الإنفصال الذين لم يستطيعوا مقاومة العمليات التمشيطية التي قامت بها عناصر القوات المسلحة الملكية بمعبر “الكركارات” بهدف تأمينه في وجه حركة تدفق البضائع والأفراد ، إذ نقلت معركتها الخاسرة إلى الجارة الشمالية في محاولة يائسة للتأثير على الرأي العام الإسباني الذي لم يعد يصدق إدعاءات “البوليساريو” وأكاذيبه المفضوحة.

وعلى أوسع نطاق تداولت مقاطع فيديو وصور عبر العالم الأزرق رفع العلم الجزائري من طرف المرتزقة في مدينة “عرناطة” بمنطقة الأندلس ومدينة “بيلباو” التي تعتبر المعقل الرئيسي للموالين لجبهة “البوليساريو”.

وفي تصريحات إستاقتها “هبة بريس” من قلب العرس الوطني الذي نظمته الجالية المغربية ب”برشلونة” ، أكد مهاجرون مغاربة ان الحرب الحقيقية مع العدو باتت فوق الأراضي الإسبانية وليس في منطقة “الكركارات” أو ” المحبس” كما يدعي الإنفصاليون.

وشهدت مختلف المدن التي خرجت فيها المظاهرات إنزالا أمنيا كبيرا لعناصر الشرطة تجنبا لمناوشات أو إستفزازات قد تحول فرحة الإحتفال بعيد الإستقلال المجيد إلى حلبة للإقتتال والفوضى اللذان تنهجهما شرذمة الإرهابيين وقطاع الطرق.

ما رأيك؟
المجموع 18 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. السلام عليكم،في الوقت الذي كنت أقرأ هذا المقال .كشفت الخبار المسائية في كتالونيا صزر المضاهرة للخونة امام القنصلية المغربية وفي الحهة الاخرى كان متضاهرون مغاربة يتصدون للكلاب النابحة .ولكن هذا لم يشفي غلي عليهم لانهم يسبون ملكنا زوطننا العزيز …..

  2. تبادل ارقام الهواتف مع خيرة شبابنا في المهجر والقنصليات حثى نتبع الحدث عن قرب وتكون مستعدين لمواجهة الصراصير لأنهم توفر لهم كل شيء وياتون من جميع المدن الإسبانية وبعض الدول الأوروبية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق