نواب الاستقلال يطالبون الحكومة بتوضيح حقيقة أجهزة التنفس المغربية الصنع

هبة بريس ـ الدار البيضاء

ما يزال جدل صناعة أجهزة تنفس اصطناعي بالمغرب مثار جدل كبير في ظل تضارب الآراء بين القطاعات الحكومية التي أكدت تارة أن الأجهزة تم تصنيعها و اختبارها بينما على أرض الواقع لم يتم استغلالها من طرف وزارة الصحة لسد الخصاص الحاصل على هذا المستوى بغالبية المراكز الصحية.

و في هذا الصدد، طالب النواب البرلمانيون المنتمون لحزب الاستقلال بتشكيل لجنة استطلاعية لتقصي حقيقة صناعة أجهزة تنفس اصطناعية مغربية و كذلك الأسرة الطبية بينما لم يتم تزويد المستشفيات بها.

و تقدم الفريق النيابي الاستقلالي للوحدة و التعادلية بطلب للحكومة قصد تقصي حقيقة و مصير هاته الأجهزة إن كان فعلا تم تصنيعها بالمغرب، مطالبا في الوقت ذاته حكومة العثماني بتوضيح الغموض الذي يلف هذا الموضوع.

و أوضح نواب حزب الميزان أنه و منذ تاريخ الإعلان عن مبادرة إنتاج أجهزة تنفس اصطناعية و أسرة طبية متطورة من طرف كفاءات مغربية مدعمة من طرف وزارة الصناعة و التجارة و الاقتصاد الأخضر، لم يتم لحدود الساعةتجهيز أي مستشفى مغربي بهاته التجهيزات و هو ما يطرح أكثر من علامة استفهام.

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق