بعد اجتماعات مطولة.. رفاق ساجد يحددون موعد مجلسهم الوطني

هبة بريس – الدار البيضاء

بعد اجتماعات ماراطونية مكثفة خلال الأسابيع الأخيرة ، توصل مناضلو حزب الاتحاد الدستوري لاتفاق يتعلق بتحديد موعد المجلس الوطني الذي سيعقد هاته المرة باعتماد وسائل تكنولوجية عن بعد.

و في هذا الصدد، عقد المكتب السياسي لحزب الاتحاد الدستوري اجتماعا له بمقره المركزي بالدار البيضاء تحت رئاسة أمينه العام محمد ساجد، خصص لمناقشة التطورات الأخيرة التي تعرفها المنطقة العازلة بالمعبر الحدودي بالكركرات وقضايا حزبية تهم الوضع التنظيمي والداخلي للحزب.

و أشاد المكتب السياسي لحزب الحصان خلال هذا الاجتماع بتدخل القوات الملكية المغربية المسلحة لتأمين معبر الكركرات بطريقة سلمية، استجابة لتعليمات الملك الذي أعطى أمره المطاع للقوات المسلحة الملكية بالتدخل الفوري دفاعا عن الشرعية وحفاظا على سيادة المغرب على أراضيه وفق الأعراف والقوانين الدولية.

كما عبر المكتب السياسي للاتحاد الدستوري عن عميق شكره للمواقف الإيجابية الدولية التي أعلنت عن رفضها للانتهاكات اللامسؤولة التي قامت بها مليشيات البوليساريو ، و تأييدها المطلق للتدخل المغربي المتزن لإعادة تحرير معبر الكركرات وإعادة الأوضاع إلى سابق عهدها.

كما نوه أعضاء المكتب السياسي بالمبادرة الاستباقية لإعلان بلادنا عن الشروع في عملية التلقيح ضد فيروس كورونا، وهي المبادرة الأولى من نوعها على صعيد القارة الأفريقية.

أما على مستوى التنظيم الحزبي، فقد عبر أعضاء المكتب السياسي لحزب الاتحاد الدستوري عن فخرهم واعتزازهم بالجو الإيجابي الذي طبع جل اجتماعاتهم، منوهين بالدينامية والمجهودات المتواصلة والتعبئة الشاملة لأعضاء اللجنة المكلفة بالتهييء والتحضير لاجتماع المجلس الوطني للحزب.

و بعد تقديم خلاصة تقريرها أمام المكتب السياسي، تقرر عقد اجتماع المجلس الوطني يوم السبت 12دجنبر 2020 بواسطة تقنيات التواصل عن بعد عبر المناظرة المرئية.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?


نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق