الصحافة الإيطالية تشيد بالتدخل العسكري المغربي في معبر الكركرات

عبد اللطيف الباز / إيطاليا

بعد أسابيع من المناوشات التي قامت بها شردمة من مليشيات البوليساريو عاد الوضع إلى طبيعته بعد التدخل الميداني لكتائب قواتنا المسلحة الملكية المغربية.

وبهاته الطريقة الصحيحة، تم كبح استفزازات مليشيات البوليساريو في معبر الكركرات الإستراتيجي وفي المنطقة العازلة بقلب الصحراء المغربية.

وحسب تصريح حصري لجريدة opinione الإيطالية للسيد يوسف بلا ، سفير المملكة المغربية بإيطاليا وألبانيا ومالطا وسان مارينو، فإن كلما حدث في الأساس هو أن المغرب اضطر للتدخل سلميا، بعد موقف صبور لعدة أيام وذلك افتح الممر الذي يسمح بمرور البضائع بين المغرب وموريتانيا بوضع حزام أمني للحفاظ على حرية وسلامة مرور المدنيين والبضائع.

وأضاف سفير المغرب أن التحرك المغربي جاء ردا على الاستفزازات المشينة لمليشيات البوليساريو والتي تكررت منذ 2016 في انتهاك للاتفاقيات العسكرية.

وتابع السفير أن استفزازات الميلشيات العسكرية للبوليزاريو تكررت مجددا منذ 21 أكتوبر مستهدفة حرية مرور المدنيين والبضائع ومتمثلة في عمليات النهب واللصوصية معرضة أمن وإستقرار المنطقة إلى الخطر وضاربة عرض الحاىط قرارات مجلس الأمن وخاصة 2414 و 2440 التي تأمرها بالانسحاب من المنطقة العازلة.

وأوضح أن تحرشات الإنفصاليين في هذا الظرف هي بمثابة هروب إلى الأمام بسبب حالة التمرد في مخيمات تيندوف والصفعة التي تلقاها على إثر القرار الأممي الأخير ، 2548 ، الذي تم التأكيد فيه على المسلسل السياسي كسبيل وحيد للتوصل إلى حل سياسي واقعي’ عملي وقايم على التوافق لمشكلة الصحراء المغربية .

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق