بايدن يعلن استعانته بخبراء جدد لتدبير أزمة كورونا و يتجاهل فريق السلاوي

هبة بريس ـ متابعة

مباشرة فور تأكد تفوقه في الانتخابات الرئاسية الأمريكية رغم عدم انتهاء فرز الأصوات رسميا لحدود الساعة، و بعد حصوله على الحد الأدنى من مقاعد المجمع الانتخابي المطلوبة، سارع جو بايدن لإعلان توجهه بخصوص حزمة من الملفات التي تشكل أولوية مستعجلة لديه.

و من بين الملفات البارزة التي تطرق لها الديمقراطي جو بايدن كرئيس أمريكي جديد ذاك المتعلق بجائحة كورونا، حيث أكد أنه قد قرر الاستعانة بعدد من الخبراء و العلماء من خلال إحداث خلية لتدبير الأزمة.

و صرح جو بايدن لوسائل الإعلام الدولية أن ملف كورونا يشكل تحديا جديدا له مع بداية ولايته الانتخابية، و هو ما دفعه لتشكيل خلية تتكون من علماء و خبراء لهم من الحنكة و التجربة حسب بايدن ما يؤهلهم لإصدار توصيات هامة لتدبير مرحلة الأزمة.

و أكد الرئيس الأمريكي الجديد في خطاب ألقاه بويلمينغتون في ولاية ديلاوير، أن خلية الأزمة التي قرر إحداثها تضم علماء وخبراء ستشرع من اليوم في العمل و ستكلف بوضع خطة لتدبير المرحلة و ستدخل حيز التنفيذ اعتبارا من 20 يناير 2021 التاريخ الرسمي لتنصيب بايدن كرئيس جديد للبلاد.

و تجاهل بايدن خلال حديثه عن ملف كورونا فريق السلاوي الذي سبق و عينه ترامب لإدارة أزمة كورونا، و هو ما اعتبرته بعض وسائل الإعلام الأمريكية بكونه رغبة من الرئيس الجديد في وضع قطيعة مع خطط سالفه دونالد ترامب، حيث أن بعض المحللين لمحوا لكون بايدن قد يستغني عن خدمات الفريق الحالي المكون من خبراء يقودهم البروفيسور السلاوي خاصة في ظل التأخر الكبير لنتائج بحوثاتهم و كذا في ظل الغموض الذي رافق عملية تدبير أزمة كورونا في عهد ترامب.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق