جريمة السرقة اليدوية تتنامى ب”سوق ساعة“ الأسبوعي بسلا

*الصورة من الأرشيف *

هبة بريس- سلا

يستنكر عدد من الباعة والمواطنين على حد سواء، من تنامي ظاهرة السرقة بالسوق الأسبوعي ”ساعة“ بحي كريمة بسلا، والمعروف سابقاً بسوق الصالحين، والمعروف لدى العامة ب ”سوق الكلب“ الذي كان يتواجد بحي السلام قرب مرجان .

وعبر عدد من المواطنين والباعة بهذا السوق، عن استنكارهم الشديد تنامي السرقة اليدوية للجيوب، في تساهل كبير من طرف مفتشي الأمن الوطني مع السارقين الذين يعمدون إلى سرقة جيوب المواطنين، والتي ألفها الباعة والمتسوقين.

وتطور هذا الأمر لحد أن أصبح الباعة ينصحون زبناءهم بأخذ الحطية والحذر من مغبة السقوط كضحايا لهؤلاء السارقين، الأمر الذي أصبح يشكل خطراً على المتسوقين بهذا السوق والباعة أيضاً.

هذا ويطالب الباعة رجال الأمن بمختلف رتبهم بالتدخل الصارم وعدم التساهل مع السارقين، بهذا السوق للحد من تنامي الجريمة بمختلف أشكالها وأنواعها بمدينة سلا، خصوصاً أن هذا السوق الذي يعرف نشاطاً كبيراً يوم الأحد يعتبر ملاذهم الوحيد لجلب قوت يومهم .

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق