بسبب سياسته في الهجرة.. المغرب يتحول لبلد لجوء ويستقبل مواطني أربعين دولة

*صورة تعبيرية
هبة بريس ـ الدار البيضاء

تزايدت أعداد اللاجئين فوق التراب المغربي في السنوات الأخيرة و ذلك منذ أن قررت السلطات المغربية تنفيذا لتعليمات عاهل البلاد تسوية وضعية عدد من المهاجرين الذين كانوا يتواجدون بالبلاد بطريقة غير قانونية.

و في هذا الصدد، أفادت معطيات رسمية أن عدد اللاجئين حاليا بالمغرب يقارب 12 ألف شخص ينتمون لجنسيات مختلفة و بالضبط من 40 دولة عبر العالم.

و يأتي مواطنو سوريا في طليعة الجنسيات الطالبة للجوء بالمغرب، وقد وصل عددهم لحوالي 4160 شخص، بينما نجد مواطني غينيا في المرتبة الثانية بحوالي 1248 شخصا.

و تأتي الدول الإفريقية في مقدمة الجنسيات الأكثر طلبا للجوء، فيما نجد أيضا وفق أرقام المفوضية السامية لشؤون اللاجئين بالمغرب جنسيات فلسطين و العراق ضمن قائمة طالبي اللجوء.

و وصل عدد الفلسطينيين الذين طلبوا اللجوء في المغرب لحوالي 206 شخص، بينما اللاجئون العراقيون وصل عددهم لرقم 134 لاجئ بالمغرب، حيث يولي المغرب عناية كبيرة بالمهاجرين و طالبي اللجوء خاصة في الشق الإنساني.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق