وفاة 6 مهاجرين مغاربة ومصري إختناقا بين الاسمدة بالبرغواي

ع اللطيف بركة : هبة بريس

لقي6 مغاربة ومصري حتفهم بداخل حاوية للأسمدة كانت على متن سفينة شحن، أبحرت في 22 يوليوز الماضي من صربيا بأوروبا الشرقية، في إتجاه البرغواي بأمريكا الجنوبية .

و أشارت صحيفة ” آ.ب.س كولور” التي نقلت الخبر ، أن السفينة التي كان على مثنها جثث المغاربة الستة والمصري، قد وصلت الأحد الماضي إلى مرفأ ” تيربور تو فيليتا ” النهري في “أسونسيون” عاصمة البراغواي، أي بعد 3 أشهر من إبحارها من إحدى موانئ صربيا.

وكشف التحقيق الأولي التي باشرته السلطات الأمنية لدولة البرغواي، مرفق بتشريح طبي شرعي، أمس الجمعة أنه تم التعرف على مغربي واسمه ِ” أحمد بن الميلودي” من ضمن الضحايا الستة المغاربة بحسب ما وجد بجواز سفره ” الصربي” كما تم التعرف على المصري والبالغ من العمر 19 سنة واسمه “ياسا ” بحسب جواز سفره ” الصربي” كذلك.

وتعود الشحنة التي عثر بها على الجثث 7 الى شركة صربية باعت الإسمدة الى رجل أعمال البرغواني و الذي فتح بنفسه الحاوية يوم نقلتها إليه شاحنة من المرفأ النهري إلى مخزنه الخميس الماضي، فهاله ما شعر به من رائحة كريهة، ليتصل بالسلطات الامنية التي افرغت الحاوية و تم العثور على جثث القتلى السبعة، وايداعهم مستودع الاموات قصد التشريح الطبي.

ومن المرتقب ان تتمكن سلطات دولة البرغواي، من التعرف على أسماء المهاجرين المغاربة، بعد العثور بحوزتهم على هواتف محمولة يمكن أن تسهل التوصل الى معلومات عن الضحايا .

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق