اعتقال مستشارة جماعية بأكادير على خلفية تنديدها باللوغو الجديد أمام البرلمان

احمد وزروتي: هبة بريس

اعتقلت السلطات الأمنية بالرباط، عضوة المجلس الجماعي لأكادير فاطمة الزعاف والمنتمية الى حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، بعد تظاهرها أمس الأربعاء أمام مقر البرلمان حاملة لوحات تعبر عن معارضتها لهدر المال العام في شراء لوغو جديد للمدينة وحدف اللوغو السابق.

وأكدت الزعاف في اتصال هاتفي مع هبة بريس، أن تواجدها أمام مقر البرلمان، جاء للتنديد باختيار لوغو جديد للمدينة، وكذلك إيصال صوت الأكاديريين الذين رفضو الشعار، أو مايدعى بالهوية البصرية الجديدة، إلى الهيئة التشريعية.

وفي سردها لما وقع، أكدت فاطمة الزعاف أيضا أن اعتقالها جاء مباشرة بعد حملها للوحات المنندة للشعار أمام البرلمان، وشددت في حديثها مع هبة بريس على التعامل الايجابي لعناصر الأمن معها، حيث حكت لهم قصة الشعار والعريضة التي أمضاها المئات من الأكاديريين رفضا للهوية البصرية الجديدة.

وأضافت المستشارةالجماعية أنها أمضت ساعتين بمقر الأمن ليطلق سراحها بعد ذلك.

تجدر الإشارة إلى أن المجلس الجماعي لأكادير قد صوت أمس في دورته العادية لأكتوبر، على اعتماد الهوية البصرية الجديدة التي رافقها جدل كبير بين منتخبي الأغلبية فيما بينهم من جهة، وبين الأغلبية والمعارضة من جهة أخرى.

وجب التذكير أيضا أن المئات من الأكاديريين وقعوا على عريضة خصصت للتنديد بالشعار الجديد، وطالبو المجلس الجماعي والمنتخبين برفض اعتماده.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. هييه على التسخينات الانتخابية هؤلاء يعارضون اللوكو لأنه محرر بالعربية فقط تثق فيهم أنهم يدافعون على المال العام هييه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق