أزيد من 4000 عامل زراعي و 200 ضيعة فلاحية تستفيد من حملة تحسيسية ضد كورونا

أحمد وزروتي: هبة بريس

عرفت الحملة التحسيسية التواصلية التي نظمتها الجمعية المغربية لمنتجي ومصدري الفواكه والخضر، بشراكة مع المندوبية الجهوية الفلاحة بأكادير، والمكتب الجهوي للإستشارة الفلاحية، ومجلس جهة سوس ماسة، والغرفة الفلاحية، والسلطات المحلية والإقليمية لاشتوكة ايت بها، عرفت استفادة أزيد من أربعة آلاف عاملة وعامل في القطاع الفلاحي والزراعي، والذين يعملون بأزيد من مئتي ضيعة فلاحية، و واحد وأربعون محطة تلفيف بسهل اشتوكة، وذلك منذ انطلاق الحملة يوم 07 أكتوبر 2020، تحت شعار “بوقايتنا نحافظو على حياتنا وخدمتنا، ونساهمو في ضمان القوت اليومي ديال مواطني بلادنا”.

وأكد المدير الجهوي للاستشارة الفلاحية بجهة سوس ماسة، في تصريح لوسائل الاعلام، أنهم بصدد تقييم الشطر الأول من الحملة التحسيسية، حيث زار المستشارون الفلاحيون 198 ضيعة فلاحية، من أصل 600 كانت مقررة، واستفاد من الحملة 4265 عامل زراعي، وبخصوص وحدات التلفيف كان مبرمجا زيارة 120 محطة، زاروا منها 41، واستفاد منها 2811 مستفيد، حيث اعتمدوا على الوحدات المتنقلة التي كان هدفها زيارة 49 سوق، و49 وموقف للعمال، و49 وتجمع سكني.

من جانبه، أعرب رئيس الجمعية المغربية للمنتجين والمنتجين المصدرين للفواكه والخضر، على وقوفهم على عدد من النواقص في الحملة، حيث الهدف الأول هو إنجاحها، في ماتبقى من الأسابيع الأربعة المقبلة، وربما مع تمديد الفترة التحسيسية إن لزم الأمر، لتفادي ظهور بؤر في الأوساط الفلاحية،”.

وأكد أن ظهور بؤر داخل الضيعات، أو وحدات التلفيف، ستكون تداعياته وخسارته كبيرة، ستؤثر على فرص الشغل، وستضيع الأسواق الخارجية، حيث أن هناك منافسة قوية تتطلب الاستمرار في احترام تزويد الأسواق الخارجية، احتراما للالتزامات التجارية، لكي لا يتجه زبناء المغرب إلى أسواق دولية اخرى.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق