النشطاء يستنكرون.. جماعة العرائش تقتل أزيد من 80 كلبا بالرصاص

هبة بريس

“مجزرة” كما وصفها النشطاء، تلك التي شهدتها مدينة العرائش اليومين الماضين، بعدما أقدمت الجماعة على قتل العشرات من الكلاب بالرصاص.

وحسب جمعويين، فقد عمدت عناصر المكتب الصحي التابعة للجماعة، على الجري خلف عشرات الكلاب المتواجده بالمدينة وقتلها بالرصاص، مثيرة خوف وهلع الساكنة من مشاهد القتل والدم التي أغضبت الكبير والصغير.

وفي هذا الصدد، تداول عدد من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي صورا ل”المجزرة الدموية” مستنكرين اقدام السلطات على حل مشكل انتشار الكلاب بهذه الطريقة الشنيعة واللانسانية.

وطالب النشطاء الجمعيات الحقوقية المدافعة عن حقوق الحيوانات بالتحرك ومتابعة جميع الأطراف التي سولت لها نفسها قتل حيوانات لا ذنب لها، لافتين الى وجود سبل وطرق عديدة أخرى لحل مشكل انتشارها.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫5 تعليقات

  1. النشطاء …المجتمع المدني …اسماء سميتموها انتم و اصحابكم لغرض معين ..الكلاب تقطع الطرقق و تسبب المآسي..و انت تغني …الملاجئ غير كافية حتى لبني البشر …قتلتونا انتم و العدالة و التنمية التي فرختكم كالجراد

  2. ظاهرة الكلاب الضالة، أصبحت بكل المدن و القرى المغربية، لكن بعض الأقلام و بعض الجمعيات تحاول خلق البلبلة من أجل أهداف و منافع شخصية..
    لهذا نتساءل و نلتمس من هؤلاء ما هو الإجراء أو الحل للحد من انتشار الكلاب بالأزقة و الدروب، حتى نطمأن على فادات أكبادنا خلال توجههم نحو المدارس و المؤسسات كل صباح

  3. لقد اصبحنا نخاف الخروج من بيوتنا ليلا بسبب مجموعات الكلاب الضالة التي اصبحت تجوب الشوارع ليلا و نهارا.
    نطلب من هاذ الحقوقيون يفتحوا لهم بيوتهم ويتهلاوا فيهم ماشي يقلطوا الفلوس من الخارج زينبحوا فبلاصت الكلاب بقاوا فيكم الكلاب وما بقوش فيكم ولادنا .

  4. لان الكلاب اوفى من كثير من المسؤولين ،وهم يقتلونهم لانهم لا يعرفون معنى الوفاء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق