ماكرون: المعلم كان ضحية هجوم إرهابي

هبة بريس

قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، مساء يوم الجمعة، إن المعلم الذي قطع رأسه كان ضحية “إرهابي إسلامي بامتياز”.

وأضاف الرئيس الفرنسي أن الإرهابي أراد مهاجمة الجمهورية، وضرب حرية التعبير.

وتابع ماكرون قائلا: “تعرض أحد مواطنينا للقتل اليوم لأنه تعلم، لأنه تعلم حرية التعبير، والحرية في الإيمان وعدم الإيمان”.

وشدد في كلمة خلال زيارته مكان الجريمة على “أن الإرهاب لن يقسم فرنسا، وأن التكفير لن يفوز”.

ودعا ماكرون الأمة للوحدة، مؤكدا أن فرنسا ستستجيب بسرعة ونجاعة ضد الإرهاب.

وأوضح في كلمته قرب المدرسة حيث قتل المعلم في إحدى الضواحي شمال غرب باريس، أن الأمة كلها تقف خلف المعلمين

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. ماكرون يبرر اي إساءة للمشاعر المسلمين بانها حرية تعبير وبالتالي يجب ان يحاسب كب من يعتدي على الحرية حسب زعمه.
    لكن هل يقبل ماكرون ان يخرج إي شخص مثلا وينتقذ الهولكوست ويعتبرها غير موجودة.
    فهل ياترى من يفعل هذا سيدعونه وشأنه

  2. أتحداك ياناكر الخير وياماكر حرية تعبيرك أن تتكلم عن اليهود باهانة ان كنت حقا تعتبر إهانة المسلمين حرية تعبير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق