فرنسا تعوض الشركات المتضررة من حظر التجوال بمليار يورو

هبة بريس ـ وكالات

ستعوض الحكومة الفرنسية بمليار يورو الشركات التي سيتضرر نشاطها بعد حظر تجول في باريس و8 مناطق حضرية أخرى طيلة 4 أسابيع على الأقل للحد من ارتفاع الإصابات بفيروس كورونا المستجد.

وقال وزير الاقتصاد والمالية الفرنسي برونو لومير، في مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس الوزراء جان كاستكس، ووزراء آخرين من الحكومة لكشف تفاصيل تطبيق الإجراء: “سنفعل كل ما هو مطلوب لتجاوز هذه الأسابيع من حظر التجوال بأقل تأثير ممكن”.

وأوضح أن الشركات التي يعمل فيها أقل من 50 عاملا في مناطق سيطبق فيها حظر التجوال وتعاني من تراجع عائداتها بـ 50% ستحصل على تمويل بـ 1500 يورو شهريا، بينما ستصل المساعدات للشركات التي يعمل بها أقل من 50 موظفا في قطاع الفنادق والمقاهي والمطاعم إلى 10 آلاف يورو شهريا، عند خسارة نصف عائداتها.

وأعلن رئيس الوزراء الفرنسي، جان كاستكس، الخميس، أن حظر التجوال الذي أعلنته الحكومة الفرنسية في باريس و8 مناطق حضرية أخرى سيشمل كل الأعمال والخدمات لمدة لا تقل عن 4 أسابيع.

وأوضح في مؤتمر صحفي أن حظر الحفلات الخاصة والأفراح في جميع أنحاء فرنسا سيكون لمدة 6 أسابيع على الأقل.

وصرح كاستكس بأن حظر التجوال، الذي يبدأ في منتصف ليل الجمعة وسيستمر من الـ 9:00 مساء إلى الـ6:00 صباحا، فرض بعد “تدهور” الوضع الصحي في الأيام العشرة الماضية، مشيرا إلى أن نسبة الإشغال في وحدات الرعاية المركزة في مدن مثل باريس بلغت 46% بالمصابين.

ويعد الوضع خطيرا بشكل خاص في منطقة باريس، أين بلغ معدل الإصابات 320.9 لكل 100 ألف نسمة.

وتسببت الجائحة بالفعل في 33 ألف وفاة في فرنسا، وفقا لأحدث الأرقام الرسمية المتاحة.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق