الجمعية المغربية لحماية المال تطالب بافتحاص الصفقات المبرمة خلال “كورونا”

هبة بريس ـ الرباط

طالبت الجمعية المغربية لحماية المال العام، الجهات المعنية بإجراء افتحاص شامل للصفقات العمومية التي تم إبرامها خلال فترة جائحة كورونا، خاصة الصفقات المتعلقة بوزارة الصحة

وأشارت الجمعية في بيان لها عقب اجتماع لها  إلى غياب إرادة سياسية حقيقية لمواجهة الفساد والرشوة والريع في ظل استمرار الإفلات من العقاب، مع استمرار لوبي ومراكز الفساد في عرقلة كل المبادرات الهادفة إلى تخليق الحياة العامة، كما هو الشأن بالنسبة لتجريم الإثراء غير المشروع والإستراتيجية الوطنية لمكافحة الفساد.

و سلطت الجمعية الضوء على ضعف العدالة في مواجهة المفسدين وناهبي المال العام، ويقظتها كلما تعلق الأمر بالنشطاء الحقوقيين والصحفيين، مبرزة أن استمرار الفساد ونهب المال العام والرشوة يساهم في ارتفاع نسب الفقر والهشاشة والفوارق الإجتماعية.

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. هناك الان حملات ضد الاثواب المهربة في طنجة، و قبلها كانت هناك حملة اطلق عليها حملة الايادي البيضاء، في مختلف جهات الوطن،خصت فوضى الخمور المهربة، الفاسدة، و المطاعم التي تشتغل خارج….
    الا تستحق ظاهرة نهب المال العام حملة اكبر لدرجة تسميتها حملة قوس قزح؟
    حملة الايادي و الارجل و…..لمتابعة الخائنين للوطن و ملكه و شعبه!
    نحن اليوم في أمس الحاجة الى مثل هذه الحملة حتى نواكب طموح الملك بجعل المحاسبة مقرونة بالمسؤولية!
    حتى ينخرط الكل في التحدي!

  2. بصراحة هدشي مزيان ومعقول ، لكن الغير مقبول هو أين كانت هاته الجمعيات وهؤلاء البرلمانيين وقت الجائحة ووقت صرف الأموال أو نهب الأموال؟ لما لم يقوموا بالمشاركة والتواجد لحضة إبرام الصفقات واقتناء مستلزمات الوقاية من الجائحة.
    المهم الفاهم يفهم حتى انتما خاصكم المحاسبة ولكم طرف فيما يقع.
    حتى سالا العرس عاد ناضت لهبيلة تشطح .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق